مواجهات مع الاحتلال وإصابة مستوطن رشقاً بالحجارة في الضفة

مواجهات بين جيش الاحتلال والشبان الفلسطينيين

 اندلعت مساء اليوم الأربعاء مواجهات مع قوات الاحتلال في عدة مناطق بالضفة الغربية، نصرة لمدينة جنين.

وتمكن الشباب الثائر من استهداف مركبات المستوطنين بالحجارة خلال مرورها على الطرق الاستيطانية التي تقطع أوصال الضفة.

 وأصيب مستوطن في رأسه بعد رشقه بالحجارة من سيارة فلسطينية قرب مستوطنة "حفات جلعاد"، المقامة على أراضي المواطنين بين نابلس وقلقيلية.

وألحقت حجارة الشباب الثائر أضراراً في حافلة للمستوطنين كانت تمر على الطريق الاستيطاني قرب بلدة عزون شرق قلقيلية.

 كما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في الخليل ونابلس ورام الله أصب خلالها عدد من المواطنين.

ففي نابلس أصيب أكثر من 20 مواطناً أثناء تصديهم لهجوم عشرات المستوطنين على أهالي قرية مادما جنوب المدينة. 

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن 8 مواطنين أصيبوا بجروح ورضوض، نقل 3 منهم إلى مستشفى رفيديا لتلقي العلاج.

وأصيب 13 مواطنا بحالات اختناق بقنابل الغاز التي أطلقتها قوات الاحتلال، فيما أحرق المستوطنون أشجار زيتون في البلدة بعد الاعتداء على منزل المواطن عبد الغني زيادة وإصابته مع عدد من أبنائه بجراح.

وخلال المواجهات اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين، بينهم الطفل يوسف زهير 15 عاما.

 المواجهات امتدت إلى مدينة رام الله، حيث أصيب شابان بالرصاص المعدني، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال على المدخل الشمالي لمدينة البيرة.

وذكرت مصادر محلية، أن شابين أصيبا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وآخرون بحالات اختناق خلال مواجهات أعقبت مسيرة اسناد لمدينة جنين.

 وشهدت مدينة الخليل مواجهات في باب الزاوية، ومخيم العروب تخللها إشعال الشبان إطارات السيارات ورشق قوات الاحتلال بالحجارة.

واندلعت المواجهات قرب الحاجز العسكري المقام على مدخل شارع الشهداء وسط الخليل، أصيب خلالها شابين بالرصاص الحي.

كما نصب الاحتلال حاجزا عسكريا على المدخل الشمالي لمدينة الخليل، بالقرب من جسر حلحول.
 
تزامن ذلك مع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في بلدة حوارة جنوب نابلس، الحاجز العسكري المقام على مدخل مخيم قلنديا في القدس المحتلة.

 وعم الإضراب الشامل اليوم معظم مدن الضفة وبلدات القدس، استجابة لدعوة الحراك الشبابي في فلسطين، دعماً واسناداً لمقاومي جنين.

وأغلقت المحال التجارية أبوابها في رام الله والخليل ونابلس وقلقيلية وطولكرم وأريحا ومخيم الدهيشة في بيت لحم. 

 كما جابت مسيرات غاضبة مدن رام الله والخليل تنديداً بجرائم الاحتلال وللمطالبة بتصعيد المقاومة.

وردد المشاركون في المسيرات هتافات للشهداء، ومؤيدة للمقاومة وتنفيذ العمليات الفدائية.

واستشهد صباح اليوم 4 شبان برصاص الاحتلال في مخيم جنين هم، عبد الرحمن فتحي خازم ومحمد محمود ألونة وأحمد علاونة ومحمد أبو ناعسة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة