إصابات في مواجهات ومداهمات لقوات الاحتلال بمدن الضفة الغربية

مواجهات مع قوات الاحتلال - أرشيفية -

تواصلت اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، في مدن الضفة الغربية، وأصيب فلسطيني بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال اقتحام مخيم الجلزون شمال مدينة رام الله.

واقتحمت قوات الاحتلال مخيم الجلزون، ما أدى إلى اندلاع مواجهات أسفرت عن إصابة أحد الفلسطينيين بالرصاص المطاطي، ونُقل على إثرها للمستشفى، ووصفت حالته بالمستقرة.

وداهم جنود الاحتلال منازل عدة في المخيم، عُرف من أصحابها: عمر نخلة، حيث تم العبث بمحويات المنزل وسرقة مبلغ مالي كبير.

وأصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق، خلال مواجهات اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال قرية التوانة بمسافر يطا جنوب مدينة الخليل.

واستهدف الشبان الثائير نقطة عسكرية للاحتلال على مدخل بلدة بيت أمر شمال الخليل، بعدة زجاجات حارقة.

وفي سياق متصل، نصبت قوات الاحتلال حاجزاً عسكرياً على مدخل قرية دير أبو مشعل شمال غرب مدينة رام الله.

وأوقفت قوات الاحتلال عدة مركبات فلسطينية، ودققت في الهويات الشخصية لركابها، ما أعاق حركة المواطنين، وتسبب بأزمة مرورية خانقة.

كما اندلعت مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال الليلة الماضية، عقب نصبها حاجزاً عسكرياً على مفترق بلدة عرابة جنوب جنين.

وأطلق جنود الاحتلال قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب المواطنين، الذين كانوا متواجدين قرب الحاجز العسكري المتنقل على مفترق بلدة عرابة.

وأغلقت قوات الاحتلال المتمركزة على حاجز المعسودية الطريق الواصلة إلى محافظة جنين، ومنعت الفلسطينيين من المرور والعودة إلى منازلهم، ما اضطرهم إلى سلوك طرق بديلة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة