دعا لاستمرار الحشد والتواجد فيه

خاص الشيخ دعنا لـ شهاب: الأقصى سيبقى للمسلمين ونفخ المستوطنين للبوق لا يغير مكانته

المسجد الأقصى

دعا الشيخ رائد دعنا المدير السابق لدائرة الوعظ والإرشاد في الأوقاف الإسلامية بالقدس، الأحد، أبناء شعبنا في القدس والضفة والداخل المحتل، إلى استمرار الحشد والتواجد في المسجد الأقصى المبارك؛ لحمايته من الاحتلال ومستوطنيه.

وقال الشيخ دعنا في اتصال هاتفي مع وكالة "شهاب" للأنباء إن أي فلسطيني بالقدس أو الضفة أو الداخل باستطاعته زيادة عدد المرابطين في المسجد الأقصى ولا يأتيه "فهو آثم"، مشددًا على أن أقصانا بحاجة لكل طفل وامرأة وشاب وكبير في السن، أن يأتي للرباط فيه والدفاع عنه من اقتحامات المستوطنين المتكررة.

وتواصل جماعات "الهيكل" المزعوم تحشيد أنصارها لاستهداف المسجد الأقصى بتكثيف الاقتحامات وتدنيسه بطقوسهم العنصرية، وتزداد كثافة هذه الدعوات في المناسبات الخاصة بالكيان "الإسرائيلي".

وأعلنت ما تسمى "جماعات الهيكل" المزعوم، اليوم الأحد، عن رصدها مبالغ مالية "مكافأة" للمستوطنين الذين سيقتحمون الأقصى وينفحون بالبوق مع إدخال "القرابين النباتية" بـ"عيد العرش اليهودي" الأسبوع المقبل.

اقرأ/ي أيضا.. "جماعات الهيكل" ترصد "مكافآت" لمن ينفخ بالبوق ويدخل "القرابين" للأقصى

وتعقيبا على ذلك، أشار الشيخ دعنا إلى أن مؤسسات "الهيكل" بجميع أذرعها أصبحت تدفع مبالغ مالية لمن يقتحم الأقصى من المستوطنين "لذلك نجد أن المقتحمين نحو 200-300 مستوطن يعودون يوميا صباحا ومساء لاقتحام المسجد ويحصلون على أموال. هكذا هو ديدنهم".

وشدد على أن النفخ بالبوق ورفع أعلام الاحتلال، لن يغير من مكانة المسجد الأقصى وأنه سيبقى لأبناء الإسلام والمسلمين رغم أنوفهم.

وثمّن رباط أهلنا بالداخل والقدس المحتلة في المسجد الأقصى، مضيفا: "لن يؤتين الأقصى وهناك أخوة مرابطين يدافعون عنه بدمائهم وأنفسهم وأنفاسهم، ولن يكون للمتطرفين شيء ولن يهدم مسجدنا وسيبقى عزيزا شامخا في وجه الاحتلال ومستوطنيه".

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة