بالفيديو 6 شهداء و 33 إصابة برصاص الاحتلال في نابلس ورام الله

شهداء نابلس وشهيد رام الله

استشهد ستة فلسطينيين برصاص جنود الاحتلال الإسرائيليّ، خمسة منهم في مدينة نابلس، بينهم المطار والقائد في عرين الأسود وديع الحوح، فيما استشهد سادس في قرية النبي صالح شمال غرب رام الله، فجر اليوم الثلاثاء.

وقالت وزارة الصحة إن شهداء العدوان الإسرائيلي على نابلس فجر اليوم هم، وديع صبيح حوح (31 عامًا) وهو أحد قادة مجموعة "عرين الأسود"، وحمدي صبيح رمزي قيم (30 عامًا)، وعلي خالد عمر عنتر (26 عامًا)، وحمدي محمد صبري حامد شرف (35 عامًا)، إضافة لـ مشعل زاهي أحمد بغدادي (27 عامًا) الذي ارتقى بعد السابعة والنصف صباحًا متأثرًا بإصابته الحرجة فجر اليوم. ووفق الهلال الأحمر فقد تم تسجيل 33 إصابة بالرصاص الحي، وقالت وزارة الصحة إن 4 جرحى في حالة الخطر.

واقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال مدينة نابلس بعد منتصف الليل من عدة مداخل، واندلعت مواجهات مسلحة عنيفة معد محاصرة منزل في البلدة القديمة، وبالتزامن مع الاقتحام الإسرائيلي، قالت مجموعة عرين الأسود في بيان إن "بالجهاد عزنا، وبالقتال عزنا، وبالاستشهاد عزنا، أما الاستسلام فهو طريق الذل والهوان".

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال إنه وفي عملية مشتركة مع الشرطة وجهاز الشاباك، جرت محاصرة منزل في حي القصبة بنابلس بزعم استخدامه كمختبر تصنيع متفجرات لمجموعة "عرين الأسود".

وأعلنت لجنة التنسيق الفصائلي بنابلس عن إضراب شامل ويوم غضب وتصعيد على كل الحواجز حدادًا على أرواح الشهداء داعية الجماهير للمشاركة في تشييعهم.

وفي قرية النبي صالح شمال غرب رام الله، ارتقى الشاب قصي محمود التميمي، جرّاء إصابته برصاص من النوع الحيّ في الصدر.

 

 

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة