حماس تزفّ شهداء نابلس ورام الله وتؤكّد مواصلة المقاومة حتى زوال الاحتلال

حماس تزفّ شهداء نابلس ورام الله

زفّت حركة المقاومة الإسلامية " حماس " إلى جماهير شعبنا الفلسطيني شهداء نابلس ورام الله الذين ارتقوا بنيران الاحتلال الصهيوني الليلة الماضية.

وأكدت الحركة في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء، أنّ الاشتباكات المسلحة والملحمة البطولية التي خاضها الشهداء الأبطال برفقة رجال المقاومة البواسل في نابلس والبلدة القديمة، تعكس مجدّداً عزم شعبنا على الدفاع عن نفسه واسترداد حريته، ووضع حدّ لتغوّل الاحتلال وإرهاب مستوطنيه.

وشددت على أن هذه الاشتباكات تبعث برسالة القوَّة والتحدّي من جبل النار وعرين الأسود إلى الاحتلال أنَّه لا استسلام أمام إجرامك، ولا أمان لك على أرضنا، وأنَّ مقاومتنا ماضية بكل عزيمة في الرَّد والثأر لدماء الشهداء، وأنّ لهيب الثورة والمقاومة سيتواصل بقوّة حتى زوال الاحتلال.

وبعثت الحركة بالتحية إلى نابلس ورجالها الأبطال الذين مرَّغوا منظومة أمن الاحتلال في تراب جبل النار، داعيةً أبطال شعبنا وثوّارنا إلى الثأر لدماء الشهداء ومواصلة النفير لردع الاحتلال، ونصب الكمائن وتذخير السلاح واستهداف الاحتلال والتربص له في المناطق كافة.

وناشدت شعبنا في نابلس وباقي مدن الضفة وقراها ومخيماتها لزيادة التضامن مع هذه الملحمة البطولية، وحماية المقاومين وشبابنا الثائرين.

وأعلنت وزارة الصحة، صباح اليوم الثلاثاء، عن ارتقاء 6 شهداء خلال العدوان الإسرائيلي على مدينتي نابلس ورام الله بالضفة الغربية المحتلة، وإصابة ما يزيد عن 21 شخصا.

والشهداء هم: حمدي محمد صبري شرف (35 عامًا)، حمدي صبيح رمزي قيم (30 عامًا)، وديع صبيح الحوح (31 عامًا)، علي خالد عمر عنتر (26 عامًا)، مشعل زاهي أحمد بغدادي (27 عامًا)، قصي محمود التميمي (20 عامًا).

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة