سحل واختطاف

أجهزة السلطة تواصل انتهاكاتها واعتقالاتها السياسية بالضفة

أجهزة أمن السلطة

تواصل أجهزة السلطة انتهاكاتها بحق المواطنين في الضفة الغربية، واعتقالاتها على خلفية سياسية، معظمهم أسرى محررون.

ونُقل الأسير المحرر الشاب خريج جامعة بيرزيت أحمد موسى الحبازي إلى مستشفى، نتيجة سحله والاعتداء الهمجي عليه من قبل مخابرات السلطة خلال اعتقاله، مساء اليوم الأربعاء.

واستنكرت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت اعتقال الشاب الحبازي وبهذه الطريقة، وقالت: "بأي ذنب يعامل أسير محرر بهذه الوحشية؟".

واستدعى وقائي السلطة في نابلس المحرر والمعتقل السياسي السابق مجد عازم للمقابلة صباح اليوم، علماً أنه أفرج عنه منذ أسبوع بعد اعتقال دام 14 يوماً.

وحكمت محكمة السلطة على المحرر والجريح أحمد عادل الطيطي بالسجن لمدة 12 شهرا وغرامة 2000 دينار مقبوضة و3 سنوات مع وقف التنفيذ، بدعوى حيازة سلاح غير مرخص والتخطيط لضرب الاحتلال، بعد أكثر من 50 يوماً من الاعتقال والتعذيب.

واقتحمت أجهزة السلطة، أمس، منزل الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق حازم الشراونة، وهددت والده وطالبته بتسليم نفسه لهم، كما مددت اعتقال الأسير المحرر إيهاب الشولي لمدة 48 ساعة، بعدما اختطفته أمام أطفاله بعد اقتحام منزله وتدمير محتوياته.

ومددت أجهزة السلطة عتقال الطالب في جامعة بوليتكنك فلسطين ثائر عويضات لمدة 48 ساعة، علماً أنه معتقل لليوم الـ3 على التوالي، والمحرر عماد عطاطرة من بلدة يعبد لمدة 14 يوماً، علماً أنه معتقل لليوم الـ8 على التوالي.

وتواصل أجهزة السلطة اعتقال الشاب معتصم بلال الخواجا، والشاب إسلام معدي  لليوم الـ4 على التوالي، والشاب مهدي زواهرة لليوم الـ10 على التوالي، والمحرر محمد حمدان لليوم الـ11 على التوالي.

كما مددت اعتقال المحرر سامر أبو عياش لمدة 15 يوما، علما بأنه معتقل منذ 11 أيام، ويعاني من مشاكل في الطحال ووضعه الصحي يزداد سوءا نتيجة الإهمال الطبي.

وتعتقل أجهزة السلطة الشاب علي الجمال من جنين، لليوم الـ13 على التوالي، وموسى شريتح شقيق الأسير محمد شريتح لليوم الـ15 على التوالي، والشاب محمد فواز مرعي لليوم الـ17 على التوالي، والشاب حمزة أبو مارية من بيت أمر لليوم الـ18 على التوالي.

وتختطف الشاب محمد جابر لليوم الـ20 على التوالي، والشاب قسام نصاصرة لليوم الـ24 على التوالي، والمحرر محمد الصليبي لليوم الـ25 على التوالي، والشاب محمد جاد الله من بلدة بيت أمر لليوم الـ25 على التوالي.

ومددت أجهزة السلطة اختطاف المواطن أنس حمدي على ذمة المحافظ، بعدما قامت عائلته بدفع 600 دينار أتعاب المحامي ليوم واحد فقط لتدخله في قضيته، علماً أنه مختطف لليوم الـ 15 على التوالي.

وتواصل أجهزة السلطة اعتقال المحرر والمختطف السابق لعدة مرات أحمد درويش لليوم الـ30 على التوالي، كما تواصل اعتقال شقيقه أيمن منذ 38 يوماً.

ولا تزال تختطف الشاب محمد علاوي لليوم الـ37 على التوالي، والمطارد مصعب اشتية ورفيقه عميد طبيلة لليوم الـ38 على التوالي في مسلخ أريحا، والمحرر إسلام بني شمسه لليوم الـ46 على التوالي، والمحرر أنور السخل لليوم الـ47 على التوالي، والمحرر أحمد جمال دراغمة لليوم الـ70 في سجن أريحا.

ورغم قرار المحكمة بالإفراج عنهم، تواصل أجهزة السلطة اعتقال الشابين صدقي العقاد وعاصم الشامي منذ 79 يوماً في مسلخ أريحا دون توجيه أي تهمة.

ولا تزال أجهزة السلطة تعتقل الطالب في جامعة بيرزيت قسـام حمايل لليوم الـ125 على التوالي، و المحرر خالد نوابيت من رام الله لليوم 125 على التوالي، والمحرر جهاد ساري وهدان لليوم الـ138 على التوالي.

ولليوم الـ143 على التوالي، تعتقل أجهزة السلطة المحرر أحمد نوح هريش، والمواطن منذر رحيب.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة