بالفيديو مهرجان جماهيري نسوي بغزة في الذكرى الـ105 لوعد بلفور

مهرجان جماهيري نسوي بغزة في الذكرى الـ105 لوعد بلفور

نُظم ظهر اليوم الثلاثاء في مدينة غزة، مهرجان جماهيري نسوي، تزامناً مع الذكرى الـ105 لوعد بلفور المشؤوم.

وشارك في المهرجان شخصيات قيادية من فصائل المقاومة الفلسطينية، أكدوا خلالها أن وعد البلفور لن يهدر حق الشعب الفلسطيني في استرجاع أرضه.

كما أكدوا الدور الكبير للمرأة الفلسطينية في المقاومة على مدار التاريخ مع الاحتلال "الإسرائيلي".

وقال القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان إنه "في هذه الذكرى المشؤومة، نحنُ نُحمّل بريطانيا المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة السياسية والقانونية والأخلاقية بحق شعبنا الفلسطيني، لأنهم أعطوا من لا يملك لمن لا يستحق"، مشدداً على أنه ليس لهم حق على هذه الأرض الفلسطينية.

وأضاف رضوان في تصريحٍ خاص بوكالة "شهاب" أن "فلسطين لنا، وليس للصهاينة وجود على هذه الأرض، وإن هذا الوعد لن يعطي شرعية للكيان الصهيوني".

وتابع: "نحن أصحاب الأرض الحقيقيين ومتمسكون بحق العودة المقدس".

بدوره، قال خضر حبيب القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، إن "وعد بلفور هو وعد مشؤوم وهو بداية التآمر وانتهاك حقوق الشعب الفلسطيني".

وأضاف أن "شعبنا الفلسطيني منذ البدايات رفض هذا الوعد المشؤوم، ولا زال شعبنا على مدار قرن من الزمان يُكافح ويُناضل من أجل إلغاء هذا الوعد ووجود الكيان الصهيوني".

من ناحيته، أكد الأمين العام لحركة الأحرار خالد أبو هلال، أن "خطيئة بلفور المشؤومة مثّلت بداية النكبة لشعبنا الفلسطيني وبداية التشرد واللجوء والشتات".

وقال أبو هلال: "في هذه المناسبة نستذكر هذا الوعد المشؤوم ونحنُ نعيش رصاص انتفاضة فلسطينية ثالثة، نأمل أن تكون بداية معركة وعد الآخرة لتحرير فلسطين وطرد ودنس هذا العدو المجرم عن أرضنا الفلسطينية".

من جهتها، أكدت الناطقة الإعلامية باسم دائر العمل النسائي في حركة الأحرار نسرين راضي، أن "الأرض ستبقى لأبنائها الأصليين من فلسطين، وأن المقاومة هي الخيار الأوحد والأمثل لاسترجاع الأرض من بين أذناب المحتل الصهيوني".

ووجّهت راضي التحية إلى عرين الأسود في نابلس وكل مقاوم في الضفة الغربية، الذي انتفض من أجل حق استرجاع الأرض وعرف أن سلاحه هو الخيار الأمثل.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة