تسهم في عزل قيادتها عن الشعب الفلسطيني

خاص خريشة لـ شهاب: تصريحات المتحدثين باسم السلطة حول منظمة التحرير تفتقر للمصداقية

د. حسن خريشة

قال النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي د.حسن خريشة، اليوم الأحد، إن تصريحات المتحدثين الرسميين باسم السلطة الفلسطينية تفتقر إلى المصداقية، وتسهم في عزل قيادتها عن الشعب الفلسطيني.

تصريحات خريشة جاءت تعقيبًا على أقوال القيادي في فتح موفق مطر لإذاعة علم، بـ " أن المساس بمنظمة التحرير خيانة عظمى، وهي ثاني أقدس شيء عندنا بعد القدس والمسجد الأقصى".

وأضاف خريشة، أن السلطة تخطئ بوضع ناطقين يتكلمون بهذه الطريقة، لافتا إلى أن ذلك يزيد من التفاف أبناء شعبنا الفلسطيني حول "المؤتمر الشعبي 14 مليون" الذي دعا إلى إعادة إصلاح وتأهيل منظمة التحرير الفلسطينية.

وأعرب عن استغرابه لحديث موفق مطر عن المساس بالمنظمة، مردفًا، المؤتمر أكد على أن المنظمة هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني وهذا مطلب شعبي وجماهيري.

وتابع خريشة،" لا أحد يتكلم عن بديل للمنظمة، ولكن ما نريده هو إعادة تفعيل وبناء وإصلاح المنظمة وعودة ميثاقها الوطني"، مشيرًا إلى أن المؤتمر حقق نجاحا كبيرًا من حيث وحدة الساحات رغم منع السلطة عقده في مدينة رام الله.

وشدد على أن المؤتمر دعا إلى إجراء انتخابات المجلس الوطني، لإنهاء الانقسام الفلسطيني، داعيًا الكل الفلسطيني للتحرك لإنهاء الانقسام.

واختتم قائلاً:" تصريحات السلطة لا تضيف شيئًا إنما هي التي تعزل قيادتها عن أبناء شعبنا الفلسطيني".

وانطلقت، أمس السبت، أعمال المؤتمر الشعبي الفلسطيني 14 مليون في قطاع غزة والشتات، بعد منع إقامته من قبل أمن السلطة بالتزامن في رام الله.

وجدّد المؤتمر الشعبي الفلسطيني دعوته للشعب الفلسطيني في مختلف أماكن تواجده لدعم وإسناد مطالب إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية على أسس ديمقراطية، وعدم السماح باستمرار حالة الاهتراء والشيخوخة والترهل التي مسّت المنظمة بكل مؤسساتها.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة