البرغوثي: دماء الشهداء هي وقود لثورة شعبنا واشتعال المقاومة بالضفة

الناشطة فادية البرغوثي

قالت الناشطة فادية البرغوثي، إنّ كل ما يحدث من قبل الاحتلال بحق الفلسطينيين، هي محاولات لإرهابهم وإبعادهم عن أرضهم، مؤكدة أنّ "انتهاكات الاحتلال بحق شعبنا مستمرة وتزداد يوماً بعد يوم".

وأضافت البرغوثي أنّ "ما حدث بالأمس في المزرعة الشرقية من قبل الاحتلال، هي عملية اغتيال مع سبق الإصرار والترصد"، مشددةً على أن دماء الشهداء هي وقود لثورة شعبنا الذي لن يتراجع عن تحرير أرضه.

ولفتت إلى أنه لا يوجد أي خطوات من قبل السلطة لحماية شعبنا من جبروت الاحتلال، منوهةً إلى أن المقاومة في الضفة الغربية تتصاعد ضد الاحتلال وترهبه وتقلل من انتهاكاته بحق أبناء شعبنا.

ودعت إلى تكثيف المقاومة الشعبية ضد الاحتلال في كل أنحاء الضفة الغربية، لافتًة في الوقت ذاته إلى أنّ المقاومة المسلحة تتوسع يوماً بعد يوم في كل أنحاء الضفة الغربية.

يذكر أن الشهيد مصعب محمد نفل (18 عاماً) ارتقى أمس، برصاص الاحتلال قرب بلدة سنجل شمال رام الله، وأكدت حركة حماس أن هذه الدماء السيالة في ربوع الوطن السليب، ستكون لعنة تطارد هذا المحتل في كل زقاق.

وتابعت: "لن يهدأ لشعبنا بال حتى يستعيد حق الشهداء ويثأر لدمائهم الزكية على طريق التحرير والعودة"، متوجهة بتحية المقاومة إلى شباب فلسطين وثوارها الأبطال، الذين يتصدون لاقتحامات  العدو الهمجية، ويقفون بوجه جرائمه الإرهابية.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة