خلال وقفة جماهيرية بغزة

بالصور صبرة: القدس خط أحمر والأقصى صاعق التفجير في فلسطين والمنطقة

صبرة: القدس خط أحمر والأقصى صاعق التفجير في فلسطين والمنطقة

نظمت حركة المقاومة الإسلامية حماس اليوم الجمعة، وقفة جماهيرية في مدينة غزة نصرة للقدس والمسجد الأقصى وللوقوف إلى جانب أهالي الضفة الغربية ومقاومتها.

وشارك في الوقفة التي نظمت في ساحة ميدان فلسطين أعدادا كبيرة من الجماهير بالإضافة إلى شخصيات وطنية واعتبارية وممثلين عن الفصائل الفلسطينية.

القيادي في حركة حماس ماهر صبرة أكد خلال الوقفة على وقوف قطاع غزة إلى جانب القدس والأقصى، قائلا "الاحتلال يظن أنه بإمعانه وإجرامه وظلمه بالأقصى أنه يستطيع أن ينتزع حب فلسطين من قلوبنا وحقنا الثابت في فلسطين والأقصى".

وأضاف "نقف اليوم لنقول للعدو المجرم إن القدس خط أحمر، وإن الأقصى هو صاعق تفجير كبير ليس على أرض فلسطين فقط؛ بل في كل جنبات هذه الامة.

ووجه رسالة للمحتل قائلا "نقول للمحتل المجرم الذي يمعن في إجرامه كل يوم باقتحامات المستوطنين لساحات الأقصى، إن هذا المسجد هو محط أنظار أكثر من مليار ونصف من المسلمين، ونحن أهل فلسطين رأس الحربة في الدفاع عنه".

وتابع: "أيها العدو المجرم قد أخرجت في انتخاباتك الأخيرة أسوأ ما لديك من متطرفين وأعداء الإنسانية، ونؤكد أن شعبنا يخرج أيضًا أطهر ما لديه من أبطال وأحرار يحافظون على مقدساتنا".

وشدد صبرة على أن شعبنا قوي بحقه وإيمانه وحقه الثابت في القدس والأقصى وفي كل ذرة من ذرات فلسطين، مؤكدًا أن غزة يدها على الزناد، ولن تبرح الميدان.

وذكر أن "غزة ما وضعت يومًا السلاح؛ نقول لأبطالنا في الضفة والقدس أنتم اليوم عنوان الصراع وأبطال ميدان المقاومة، أنتم عنوان البطولة اليوم أنتم أشراف فلسطين".

ووجه صبرة رسالة للمقاومين بالضفة الغربية المحتلة: "إن ثقتنا بكم كبيرة، وإن انطلاقكم وانتفاضكم في وجه المحتل غضبة لله أولا ثم لفلسطين والقدس والأقصى"

وأكد أن ساحة النزال اليوم هي ساحة الأقصى، مشددًا على أن المقاومة في غزة ستبقى سندًا لكم ويدها على الزناد؛ "أنتم إلى ساحات الأقصى أقرب اليوم".

وذكر صبرة أن أبطال عرين الأسود سطروا مشهدًا رائعًا من مشاهد الوحدة لفلسطين كل فلسطين، لقد أوجدتم املاً كبيرًا لشعبنا.. رسالتنا في الضفة والقدس أنكم اليوم عنوان المشهد.

وختم برسالة للأجهزة الأمنية "رسالتنا لأبطالنا في الأجهزة الأمنية أولئك الأحرار، نقول لهم لا تقيدوا أنفسكم بما قيدت به قيادتكم من التنسيق الأمني؛ عودوا وانتموا لشعبكم وقضيتكم".

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة