العواودة: تنامي المقاومة والروح الجهادية في الضفة بداية لانتفاضة التحرير

عملية سلفيت البطولية

قالت الناشطة انتصار العواودة إن تنامي المقاومة في الضفة الغربية والقدس المحتلة، هو بداية لانتفاضة تحرير أرض فلسطين.

وأضافت العواودة أن تفاقم اعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية، وتواصل انتهاكاتها واقتحاماتها لباحات المسجد الأقصى، أثارت الروح الجهادية لدى الأبطال في فلسطين.

وأشارت إلى أن الشباب الفلسطيني المقاوم ورغم حداثة أعمارهم، فإنهم يفاجئوننا بأدائهم الرائع، فشهيد اليوم الذي لم يتجاوز الثمانية عشر عامًا أبلى بلاءً حسنًا ليكون ملهمًا للأبطال من بعده.

 وواصلت العواودة: "نتوقع المزيد من العمليات النوعية التي تستنزف العدو وتلقنه درساً بأن فلسطين ولادة للأبطال، وأن قطار المقاومة يسير نحو التحرير ولن يوقفه العدو أو المتخاذلين".

وقُتِل 3 مستوطنين وأصيب 2 آخرين بجراح، صباح اليوم الثلاثاء، في عملية طعن ودهس بطولية بمستوطنة "أرئيل" شمال سلفيت.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة