الاحتلال يعتقل عدداً من الفلسطينيين خلال مداهمات بالضفة الغربية

صورة تعبيرية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية، عدداً من الفلسطينيين خلال مداهمة مناطق متفرقة بالضفة الغربية، وطالت اعتقال أسير محرر في طولكرم.

وداهمت قوات الاحتلال قرية قصرة جنوب نابلس واعتقلت الشاب محمد يوسف ويوسف رامي وزيد حسن وإيهاب زهدي ووليد حسن وفتحي حسن، قبل أن تفرج عنهم بعد استجوابهم ميدانياً.

واعتقلت قوات الاحتلال المواطن خالد الشولي من منزله في بلدة عصيرة الشمالية بنابلس، وذلك بعد اقتحام البلدة والعبث بممتلكات الفلسطينيين.

وطالت اعتقالات الاحتلال الأسير المحرر ربيع محمد نايفة (22 عاماً) من ضاحية شويكة شمال طولكرم، وداهمت منزله في الضاحية.

وأمضى الأسير نايفة عامين في سجون الاحتلال بعد اعتقاله عام 2018، وتم الإفراج عنه بتاريخ 12/09/2020، وهو نجل الأسير محمد نايفة المحكوم بالسجن المؤبد 14 مرة، ودخل عامه 21 في الأسر قبل أيام.

واعتقلت قوت الاحتلال مواطنين، من محافظة الخليل، وهما عبد الله مسلم احريزات من بلدة يطا، وأدهم بنات من المنطقة الجنوبية بالمدينة.

كما احتجزت قوات الاحتلال المواطن ارسلان عبد الحميد، لعدة ساعات قبل الافراج عنه، وداهمت حارة الشيخ وسط الخليل وفتشت منزل المواطنين ياسر القواسمي ويوسف جميل القواسمي.

وأغلقت قوات الاحتلال مفرق الزرزر المؤدي الى واد الغروس وعين بني سليم شرق الخليل بالسواتر الترابية.

وفي سياق متصل، اعتقلت قوات الاحتلال مواطنة من مخيم بلاطة على حاجز جبارة العسكري جنوب طولكرم، أثناء مرورها باتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

واعتدت قوات الاحتلال على الفتى محمد القواسمي (15 عاماً) بالضرب على رأسه بمدينة القدس المحتلة، إلى جانب اعتقال الشاب المقدسي محمد عبيدية بعد مداهمة منزله وتكسير محتوياته في مخيم شعفاط شمال شرق المدينة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة