بينها جهاز لمرضى القلب

خاص الصحة بغزة لـ "شهاب": الاحتلال يمنع مرور أجهزة طبية هامة لإنقاذ حياة المرضى

صورة أرشيفية

قال الوكيل المساعد لوزارة الصحة الفلسطينية بغزة، بسام الحمادين، إن الاحتلال الإسرائيلي، يمنع منذ ما يزيد عن عام، دخول العديد من الأجهزة الطبية الهامة والضرورية، إلى مستشفيات قطاع غزة.

 وأوضح الحمادين في تصريح لوكالة شهاب، أن الأجهزة التي يمنع الاحتلال مرورها، يتم استخدامها في إجراء عمليات جراحية دقيقة كتثبيت الكسور وجراحة المخ والأعصاب والأوعية الدموية، وأجهزة أشعة خاصة بغرف العناية المركزة.

وأكد أن مطالبة وزارة الصحة بالحصول على أجهزة التصوير الطبي يعود لأهميتها في تشخيص الحالات المرضية، ولمساعدة الطبيب في تحديد نوع التدخل الطبي سواء كان علاجي أو إجراء عملية جراحية.

وأشار الوكيل، إلى أن الوزارة حصلت على تمويل جهاز خاص بالأشعة التداخلية والذي يعالج المرضى الذين يحتاجون إلى تركيب دعامات لشرايين القلب، إلا أن الاحتلال رفض دخول الجهاز، مبينًا أن ذلك من شأنه فقدان لبعض الأرواح وتأخير إجراء العمليات للمرضى.

وبين الحمادين أن عدم مرور الأجهزة الطبية من شأنه زيادة قوائم انتظار المرضى للعمليات الجراحية، وعمليات التشخيص بواسطة التصوير الطبي.

وأردف، "منع الاحتلال دخول الأجهزة الطبية جريمة تضاف للجرائم التي يمارسها كل يوم بحق مرضانا".

وقال الحمادين إن سياسية الاحتلال اللاإنسانية واللاأخلاقية بحق مرضى القطاع، تضاعف وتزيد من معاناتهم.

وناشد الحمادين المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية والحقوقية للضغط على الاحتلال، لإدخال الأجهزة الطبية، نظرًا لحاجة المرضى العاجلة لها.

وذكر أن المادة (55) و(56)، من اتفاقية جنيف، تنص على مسؤولية الاحتلال بتزويد المستشفيات داخل الأراضي المحتلة بالأجهزة الطبية، لكن ما يحدث هو أن الاحتلال لا يقوم بدوره، بل ويمنع مرور هذه الأجهزة.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة