عليها إعطاء القضية أهمية

خاص عليان لـ شهاب: السلطة تحركت بقوة لإعادة جثة الإسرائيلي ولم تفعل شيئًا تجاه الشهداء المحتجزين

صورة أرشيفية

أكد المتحدث باسم أهالي الشهداء المحتجزة جثامينهم لدى الاحتلال الإسرائيلي محمد عليان، أن السلطة الفلسطينية تحركت بقوة لإرجاع جثة الإسرائيلي تيران بيرو التي اختطفها مقاومون في جنين في المقابل لم تتحرك بالمستوى المطلوب لارجاع جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال.

جاء ذلك في أعقاب تسليم السلطة جثة الإسرائيلي تيران بيرو الذي توفي في حادث سير بجنين أمس وبذلت السلطة جهودا كبيرة بالتفاوض مع الخاطفين لإعادتها وقد نجحت في ذلك وتمت عملية التسليم فجر اليوم الخميس، وقد لاقى ذلك ثناءً إسرائيليًا كبيرًا.

وقال عليان في تصريح خاص لوكالة شهاب للأنباء، إن ما أثار حزننا وغضبنا، أن الجهات التي تحركت بقوة خلال الـ24 ساعة الماضية؛ لتسليم جثمان الشاب الدرزي الذي يحمل الجنسية الإسرائيلية، لم تفعل شيئًا تجاه قضية احتجاز 117 جثمان شهيد فلسطيني متواجدين في الثلاجات الإسرائيلية، بالإضافة إلى 253 جثمان في مقابر الأرقام".

وتابع، رغم كل النداءات والصرخات والمناشدات والوقفات، إلا أنه لم يصل ملف احتجاز جثامين الشهداء إلى المستوى السياسي الفلسطيني المطلوب.

وأضاف: "لم نتفاجأ من تصرف السلطة بتسليم جثمان الشاب الإسرائيلي، حتى أني توقعت بأن يتم تسليم الجثمان في أسرع وقت والا يستمر احتجازه لمدة طويلة".

وشدد على ضرورة أن تكون قضية استعادة جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال أكثر أهمية لدى السلطة، لأن الشهداء هم بحكم القانون رعاياها، وهي المسؤولة عنهم، حيث رأى المستوى السياسي الإسرائيلي بأن السلطة الفلسطينية هي القناة الأولى لاستعادة الجثمان الشاب الإسرائيلي، فلماذا لا تجد السلطة قناة تضغط على الإسرائيليين لاستعادة جثامين الشهداء.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة