الاحتلال يصدر قرارا يمنع المحرر ماجد الجعبة التواصل مع 11 مقدسيا

المحرر ماجد الجعبة

أصدرت محكمة الاحتلال يوم الأحد، قرارا يقضي بمنع الأسير المقدسي المحرر ماجد راغب الجعبة من التواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع 11 مقدسيا حتى تاريخ 26 آذار/مارس المقبل.

وتضمنت لائحة الاتهام بحق الأسير الجعبة بأنه نشيط فيما تدعيه سلطات الاحتلال "شباب المسجد الأقصى"، وحركة حماس، وأنه يشكل خطرا على أمن المنطقة والجمهور.

والأسير المحرر ماجد الجعبة أسير سابق أمضى عدة سنوات في الأسر، وقيد الاعتقال الاداري والابعاد عن المسجد الأقصى والحبس المنزلي لسنوات، وصادرت سلطات الاحتلال أمواله وأغلقت حساباته البنكية.

ويتعرض ماجد الجعبة لتضييقات الاحتلال الإسرائيلي منذ سنوات، وآخرها منعه من السفر، وهو متزوج وأب لخمسة أطفال، ويعمل اماما في مسجد المأذنة الحمراء في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

كما أجلت محكمة الاحتلال اليوم الشاب المقدسي اسماعيل أبو رموز من بلدة سلوان حتى يوم الخميس المقبل.

فيما مددت محكمة الاحتلال اليوم اعتقال كل من: الشبان أحمد شيحة وخليل هيكل وأحمد الرفاعي من بلدة عناتا حتى يوم الأربعاء المقبل.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة