القانوع: تصريحات "غانتس" بشأن معركة "سيف القدس" تدلل على قوة المعادلة التي تم فرضها

عبد اللطيف القانوع الناطق باسم حركة حماس

قال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع إن تصريحات وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس بشأن ما أنجزته معركة سيف القدس في تحقيق وحدة الساحات وانخراط كل الجغرافيا الفلسطينية فيها يدلل على قوة المعادلة التي فرضتها المعركة.

وبين القانوع في تصريح صحفي، أن تصريحات غانتس تدلل على حجم ما أحدثه من انكسار داخلي في عمق الكيان الصهيوني، والذي لا يزال يعاني من ارتداداتها، وسيظل سيف القدس مشرعًا لحماية الأقصى وكنس الاحتلال.

وقال وزير الحرب الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس، إن معركة "سيف القدس" في أيار/ مايو 2021 خلقت "جرحاً مفتوحاً في الوعي الإسرائيلي".

 وأضاف غانتس في لقاء مع القناة "13" العبرية، أن حماس حققت إنجازاً عندما جرَت "إسرائيل" إلى عملية عسكرية برشقة صواريخ واحدة باتجاه مدينة القدس المحتلة.

وأشار إلى أن "حماس نجحت في ربط الساحات الفلسطينية، بل والأسوأ من ذلك نجحت في اختراق مدن الداخل ونقل التوتر إليها".

ولفت غانتس إلى أن أكثر الإنجازات التي حققتها المقاومة، في المعركة، تأثيرًا على الوعي السياسي والأمني الإسرائيلي هو دخول مدن وبلدات الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948 في المواجهة.

 واعتبر أن المعركة كانت سببًا مهمًا في تصاعد المقاومة في الضفة الغربية، وقال إنه يمكن الاعتقاد أن ما يحدث في الضفة هو إحدى نتائجها.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة