السلطة ليست بريئة من دماء الشهداء

خاص أبو كويك لـ شهاب: قوات الاحتلال استجابت لتوجهات المجتمع الصهيوني بتصعيد قتل أبناء شعبنا

صورة تعبيرية

خاص - شهاب
قال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الشيخ حسين أبو كويك، اليوم الثلاثاء، إن التنسيق الأمني الذي تمارسه السلطة مع الاحتلال الإسرائيلي ساهم في زيادة جرائمه ضد أبناء شعبنا الفلسطيني.

وأكد أبو كويك في تصريح خاص لوكالة "شهاب" للأنباء، أن السلطة الفلسطينية ليست بريئة من دماء الشهداء التي تسيل يوميًا.

وأضاف،" الاحتلال يعتقد أن مزيدا من القتل والقمع سيؤدي إلى خنوع وإخضاع الشعب الفلسطيني ودفعه إلى الاستسلام، يساعده في هذا الاعتقاد صمت المجتمع الدولي والتنسيق الأمني الذي تمارسه السلطة".

وذكر، أن شعبنا الفلسطيني يثبت في كل لحظة بصموده واحتسابه لأرواح الشهداء أنه أقوى وأصلب عودا، وأكثر إصرارا على تمسكه بحقوقه وسعيه المتواصل لتحرير أرضه ومقدساته.

واعتبر، اتساع ظاهرة المقاومة وانتشارها من الشمال إلى الجنوب، دليل قوي على فشل السياسات الاحتلالية والتنسيقية الأمنية فشلا ذريعا في إخضاع شعبنا وإنهاء مقاومته واستئصال شرفائه.

وبين، أن قوات الاحتلال استجابت لتوجهات المجتمع الصهيوني الحاقد والمستهتر بالقيم الإنسانية، وتمثلت هذه الاستجابة بتصعيد وتسهيل عملية القتل اليومي لأبناء شعبنا الفلسطيني الصابر والمرابط والمدافع عن حقه ووجوده ومقدساته.

وأوضح أن "انتخابات الاحتلال الأخيرة التي صعد فيها اليمين الاسرائيلي المتطرف إلى الحكم في دولة الكيان الغاصب تعكس جنوح غالبية الصهاينة للتطرف".

واختتم قائلاً: "رحم الله شهدائنا وأنزل السكينة على قلوب العائلات الثكالى ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم".

وأعلنت وزارة الصحة فجر اليوم استشهاد الشاب مفيد اخليل خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة بيت أمر قرب الخليل، كما أعلنت عن استشهاد الشقيقين جواد وظافر الريماوي متأثرين بإصابتهما برصاص الاحتلال في بلدة كفر عين شمال غرب رام الله.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة