خاص مشجعون أمريكيون في مونديال قطر يؤكدون دعمهم لفلسطين وشعبها

مشجعون أمريكيون يتضامنون مع شعبنا الفلسطيني

خاص - شهاب

أعرب مشجعون أمريكيون، عن تضامنهم ودعمهم للقضية الفلسطينية ووقوفهم إلى جانبها، مؤكدين أن فلسطين ستكون حرةً في يومٍ من الأيام. 

جاء ذلك أثناء مشاركتهم في تشجيع منتخب بلادهم أمام نظيره الإيراني في نهاية دوري المجموعات بمونديال كأس العالم في قطر 2022.

وأشار المشجعون إلى أنهم كمواطنين أمريكيين، يعتقدون أن القضية الفلسطينية حقٌ يجب أن ينتصر، رغم كل ما يجري من محاولات استهداف القضية وتصفيتها. 

وقالت إحدى المشجعات الأمريكيات في إطار حديثها عن دعم فلسطين :"اليوم هو اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، ونحن مواطنون أمريكيون، نقف مع فلسطين". 

وأضافت :"نعتقد أنها تستحق أن تكون حرة، وسنراها كذلك في يوم ما، دعونا نحيي فلسطين".

من جانبه أكد أحد المشجعين، أن المواطنين الأمريكيين "العاديين" يدعمون الحقوق الفلسطينية، وأنهم يمتلكون صداقات مع الشعب الفلسطيني، قائلا :" أريدكم أن تعلموا أن الأمريكيين العاديين يدعمونكم بشكل يومي، ونحن أصدقاء مع الجميع، ولدينا الكثير من الحب في قلوبنا". 

واستدرك :"نحن نتفهم، بل لا أقول نتفهم، بل نشعر أنكم على حق". 

وأثارت مشاعر الجماهير المشاركة في مونديال قطر 2022، تجاه القضية الفلسطينية، انتباه الكثيرين وخاصة الفلسطينيين الذين تواجدوا هناك، حيث الأعلام الفلسطينية التي تُحملُ في كل مكان. 

وقال أحد المشجعين الفلسطينيين :" ما يسعدني في هذا المكان، أنّ قضيتنا قضية عادلة".

وكان مونديال قطر 2022، مساحةً لإظهار الحب لفلسطين، من خلال رفع المشاركين من كل الجنسيات والبلدان، لعلم فلسطين، سواء على المدرجات داخل الملاعب أو حتى في الشوارع، في مشهدٍ يؤكد الحق الفلسطيني في النصر والحرية.

 

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة