نعرّب عن أسفنا للصمت العربي والدولي

خاص الناشطة حمد لـ شهاب: الاحتلال يشن حربًا على شعبنا لإخماد الحالة الثورية المتصاعدة

صورة تعبيرية

خاص- شهاب

قالت الناشطة السياسية سمر حمد، اليوم الخميس، إن الاحتلال الإسرائيلي، يشن حربا حقيقية على الشعب الفلسطيني ويطلق يد جنوده لقتل المدنيين العزل، وممارسة الإرهاب والقمع والوحشية، مشيرة إلى أن ذلك يأتي في محاولة لإخماد الحالة الثورية المتصاعدة في الضفة الغربية، الرافضة لاستمرار الاحتلال.

وأكدت حمد في تصريح خاص لوكالة "شهاب" للأنباء، أن شعبنا الفلسطيني بات على يقين تام بأن الحل الوحيد أمامه لردع الاحتلال ولجمه هو تصاعد المقاومة وإذكاء الحالة الثورية التي باتت تتسع وتنتقل بشكل غير مسيطر عليه من قبل الاحتلال حتى أنها باتت تؤرقه وتدفع به إلى التخبط في طرق الردع.

وأشارت إلى أن، الاحتلال يعتقد في استخدامه للمزيد من الوحشية والقوة المفرطة أنه سينهي الحالة الثورية المتصاعدة، لكن الحاضنة الشعبية والاحتواء الجماهيري لها وازدياد الوعي في الساحة الفلسطينية أثبت عكس ذلك.

وشددت على أن الشعب الفلسطيني فقد الثقة تمامًا في كل الاتفاقيات منذ "أوسلو" إلى الأن، والتي أصبحت عبئا يثقل كاهله، ووسيلة خبيثة لتحييد قسم كبير من شعبنا عن قضيته، مضيفة " مازال شعبنا ينتظر تحركا رسميا وسياسيا من السلطة فاعل على كل المستويات للجم وحشية الاحتلال".

وأعربت الناشطة الفلسطينية، عن أسفها للصمت العربي والدولي المعيب الذي يشجع الاحتلال على ارتكاب المزيد من الجرائم، والتي كان آخرها قتل الشقيقين ظافر وجواد الريماوي والشابين محمد السعدي والزبيدي واخليل وغيرهم.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة