مستوطنون يقتحمون نبعا أثريا وإصابات بمواجهات مع الاحتلال في الضفة

مستوطنون يقتحمون نبعا أثريا وإصابات بمواجهات مع الاحتلال في الضفة

اقتحم عشرات المستوطنين نبع قريوت الأثري في نابلس، اليوم الجمعة، وأصيب عشرات المواطنين بالاختناق والرصاص المطاطي، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال، بمناطق متفرقة بالضفة الغربية، عقب قمع مسيرات مناهضة للاستيطان.
 
ففي نابلس، اقتحم عشرات المستوطنين تحت حماية قوات الاحتلال نبع قريوت وأراضي المواطنين في المنطقة.

وأفاد الناشط بشار القريوتي أن الاقتحامات الأسبوعية لنبع قريوت والأراضي المحيطة من قبل عصابات المستوطنين وجيش الاحتلال متواصلة.

وأشار القريوتي إلى أن المستوطنين يواصلون إقامة طقوسهم التلمودية بالمنطقة لأهداف استيطانية ويعملون على استهداف الأراضي وتخريب ممتلكات المواطنين ومنع التواجد الفلسطيني، في ظل السكوت الكامل لكل الجهات .

وفي السياق ذاته، أصيب عدد من المواطنين خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال في محيط جبل صبيح في بلدة بيتا جنوب نابلس وفي بيت دجن شرق المدينة.

وشهد محيط جبل صبيح ببلدة بيتا مواجهات مع قوات الاحتلال، بعد المسيرة الأسبوعية التي خرجت رافضة للبؤرة الاستيطانية "إفيتار"، أصيب على إثرها عدد من المواطنين بالاختناق بالغاز السام.

وقمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة بيت دجن الأسبوعية، وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز والصوت صوب المشاركين في المسيرة، التي خرجت بعد صلاة الجمعة باتجاه المنطقة الشرقية، دون أن يبلغ عن إصابات.

وفي السياق ذاته، انتشر مستوطنون مسلحون قرب بوابة بلدة بيت دجن المغلقة منذ عام 2000 بالتزامن مع تواجد فعالية فلسطينية مطالبة بفتح البوابة في المكان.

وفي قلقيلية، أصيب ثلاثة شبان بالرصاص المعدني جراء قمع جيش الاحتلال الإسرائيلي مسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان.
وهاجم جنود الاحتلال المسيرة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة ثلاثة شبان بجروح، والعشرات بالاختناق، وقد جرى علاجهم ميدانيا.

وفي رام الله، اندلعت مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة سلواد، شرق رام الله، أطلق خلال جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز السام المسيل للدموع صوب المواطنين خلال المواجهات، دون أن يبلغ عن إصابات.

واقتحمت قوات الاحتلال منطقة زراعية في البلدة، وطردت المزارعين منها، قبل أن تعلنها منطقة عسكرية مغلقة.

كما اندلعت مواجهات أخرى في قرية النبي صالح، شمال غرب رام الله، واعتقلت على إثرها قوات الاحتلال طفلا- لم تعرف هويته بعد- خلال المواجهات التي اندلعت على مدخل القرية.

وفي بيت لحم، أصيب عدد من المواطنين بالاختناق خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة تقوع، جنوب شرق بيت لحم.

وتركزت المواجهات في محيط البلدية على المدخل الغربي، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بالاختناق.


وتشهد مناطق متفرقة في الضفة الغربية والقدس فعاليات أسبوعية مناهضة للاستيطان، يتخللها مواجهات مع قوات الاحتلال التي تطلق الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز السام صوب المواطنين.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة