يوم غضب على جريمة الإعدام

بالفيديو والصور مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال في نابلس

غضب شعبي في نابلس

اندلعت مواجهات عنيفة اليوم السبت، بين الشبان الثائر وقوات الاحتلال "الإسرائيلي" قرب مفترق بلدة أوصرين الواقعة جنوب محافظة نابلس.

وتصاعدت أعمدة الدخان جراء إطلاق جنود الاحتلال القنابل الدخانية، وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب الشبان الفلسطينيين.

وأشعل الشبان في بلدة أوصرين الإطارات المطاطية على الشارع الرئيسي الموصل لحاجز زعترة، احتجاجاً على استشهاد الشاب عمار مفلح أمس.

وسادت حالة الإضراب الشامل في حوارة، حداداً على روح الشهيد مفلح، الذي أعدمه جنود الاحتلال بدمٍ بارد ضمن سلسلة الجرائم المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني.

ومنذ منتصف الليلة، نفذ المقاومون خمس عمليات إطلاق نار، استهدفت مواقع وحواجز عسكرية للاحتلال في نابلس وجنين.

وكانت مجموعة "عرين الأسود"، قد زفت الشهيد عمار مفلح، الذي  أُعدم بطريقة بشعة في بلدة حوارة على أيدي جنود الاحتلال.

وأكدت أن دمائه لن تكون الا وقودا لثورة ومقاومة مجيدة، داعية الأحرار في نابلس جبل النار ومخيماتها وقراها، وفي رام الله وجنين والخليل وبيت لحم وسلفيت البركان، وجنين الثورة للخروج الى الشوارع والاحتشاد وإغلاق الطرق التي يسير عليها المستوطنين وقوات الاحتلال.

ووجهت "عرين الأسود"، كل الشباب الثائر للاشتباك مع العدو بما أتيح لكم من وسائل، مؤكدة أنها لن تتوانَ عن أي فرصة لتوجيه ضربات للاحتلال.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة