أمن السلطة يداهم حفل استقبال الأسير المحرر عمرو جبارة من نابلس

أمن السلطة يداهم حفل استقبال الأسير المحرر عمرو جبارة من نابلس

داهمت أجهزة أمن السلطة الفلسطينية، مساء اليوم الأحد، حفل استقبال الأسير المحرر عمرو حسني جبارة في قرية سالم شرق نابلس، شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية بأن قوة من أجهزة أمن السلطة اقتحمت مكان استقبال الأسير المحرر جبارة في قرية سالم.

وأفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير جبارة، بعد أن أمضى 20 شهرا في سجون الاحتلال.

واعتقلت قوات الاحتلال جبارة في نيسان/ أبريل عام 2021م، بعد دهم قوات خاصة من المستعربون التابعة لجيش الاحتلال لمنزله في قرية العقربانية بالأغوار الوسطى شمال شرق نابلس.

وفي أغسطس عام 2020 حاولت قوة خاصة إسرائيلية إعتقال عمرو في قرية العقربانية، ولم يكن متواجدا بالمكان، فيما كان شقيقه عبد الرحمن يتجه نحو زريبة الأغنام في المزرعة التابعة للعائلة، فأوقفهم جنود الاحتلال وأطلقوا النار على رأس شقيقه، ليرقد عدة أسابيع في المشفى.

وعمرو جبارة أسير محرر اعتقل مرات عديدة لدى قوات الاحتلال، واعتقل سابقا في عام 2017 وعام 2014م، إلى جانب اعتقالاتها في عام 2020 واعتقاله في عام 2021 والذي انتهى اليوم، وكان في استقباله قوة من أجهزة أمن السلطة قمعت حفل الاستقبال.

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة