ارهاصات الانتفاضة حاضرة

أبو مرزوق: هناك فرصة للمصالحة من خلال الجزائر

د. موسى أبو مرزوق عضو المكتب السياسي لحركة حماس

قال عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، موسى أبو مرزوق، الثلاثاء، إن: "الجزائر "بلد قوي" يستطيع أن يتحمل أعباء المصالحة الفلسطينية وأعباء الثورة الفلسطينية وهو مستعد لذلك، لافتًا إلى أن "هناك دعوة وجهت للفصائل مجدداً من قبل الجزائر الشقيقة".

وتابع أبو مرزوق خلال تصريحات لإذاعة الأقصى  أن"لدينا فرصة لترتيب البيت الفلسطيني بشموليته من خلال الجهود الجزائرية الشقيقة، وعلينا جميعاً كفلسطينيين أن نُنْجِح الجهود الجزائرية المُقدرة، فنحن أمام فرصة لم تتاح لنا في السابق وعلينا اغتنام هذه الفرصة".

ولفت إلى أن :"الظروف الحالية التي تمر بها القضية الفلسطينية هي من أفضل الظروف مقارنة بالمرحلة السابقة من حيث الفاعلين السياسيين وأدوارهم على مستوى العالم".

وأكمل أبو مرزوق: "الغرب هو الذي يدعم المشروع الصهيوني في المنطقة، وهو الذي يساند إسرائيل، وهو الذي يحميها ويمدّها بكل أسباب الحياة، ولو تخلى الغرب عن "إسرائيل" ستنهار في اليوم التالي".

واستدرك القول: أن "الدعم الذي يصل للسلطة هو بهدف بقاء السلطة وليس من أجل "حل الدولتين"، وخاصة بقاء سيطرتها في الضفة الغربية".

وشدّد أبو مرزوق على أن :"هناك فرصة كبيرة أمام الشعب الفلسطيني لاستنهاض كل قواه من أجل انتفاضة جديدة، ونقول بأن ارهاصات الإنتفاضة حاضرة".

المصدر : وكالات

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة