تحذيرات من عواقب وخيمة جراء تصعيد سلطات الاحتلال بحق الأسرى

صورة تعبيرية

حذرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، من عواقب وخيمة ستتحمل سلطات الاحتلال نتائجها، جراء التصعيد بحق الأسرى والانفراد بهم.

ودعت الهيئة إلى نصرة الأسرى والأسيرات وتقديم كافة أشكال الدعم والإسناد لهم، مؤكدة أنهم يواجهون حرباً مفتوحة، تستهدف تركيع الحركة الأسيرة وإذلالها وتشديد الخناق عليها.

وشددت على أن ما يشهده الأسرى في سجون الاحتلال يشكل تصعيداً خطيراً وتجاوزاً للخطوط الحمراء، التي لا يمكن السكوت عنها، مشيرة إلى أن الاحتلال يمارس شتى أصناف العقاب بحق الأسرى.

ودعت الهيئة الشعب الفلسطيني بفصائله وأطيافه كافةً إلى نصرة الأسرى في سجون الاحتلال، ووقوفهم إلى جانبهم في معركتهم ضد الإجرام والعنصرية، مناشدة المنظمات الدولية ومؤسسات حقوق الإنسان واللجنة الدولية للصليب الأحمر بالتدخل العاجل لوقف هذه الجرائم بحق الأسرى.

ويواصل الأسرى في سجون الاحتلال إجراءاتهم الاحتجاجية لليوم الثامن على التوالي، ضد العقوبات المجحفة التي تمارسها إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي بحقهم.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة