هشام قاسم: سياسة الاحتلال العنصرية إزاء أسرانا لن يُكتب لها النجاح

الأسرى في سجون الاحتلال

أكد عضو قيادة  حركة "حماس" في الخارج هشام قاسم، أن مواصلة أسرانا الأبطال في سجون الاحتلال إجراءاتهم الرافضة لمصلحة السجون لليوم الـ29 على التوالي، تعبر عن إرادة فولاذية أمام السجان الصهيوني الساعي لمضاعفة معاناتهم داخل السجون، وسلبهم أدنى حقوقهم الإنسانية.

ونوه قاسم اليوم الثلاثاء بأن ما تسعى إليه مصلحة السجون الصهيوني التابعة للوزير الفاشي بن غفير من تطبيق سياسة عنصرية جديدة إزاء أسرانا البواسل لن يُكتب لها النجاح، مبينًا أنهم سيواصلون رفضهم لها بكل الوسائل المتاحة بين أيديهم، وصولا للشروع في الإضراب المفتوح عن الطعام، إلى أن تتراجع مصلحة السجون عن إجراءاتها التعسفية بحقهم.

ولفت إلى أن تزامن الخطوات النضالية لأسرانا الأبطال هذه الأيام مع إحياء ذكرى "الثلاثاء الحمراء" التي استشهد فيها ثلاثة من قادة ثورة البراق زمن الاحتلال البريطاني، تأكيد على استمرارية مقاومة شعبنا الفلسطيني منذ قرن من الزمن، دون توقف، إلى أن يتحقق لأسرانا التحرير التام من خلف القضبان.

وأوضح عضو قيادة حركة حماس في الخارج أن قوى المقاومة متيقظة لسياسات الاحتلال الصهيوني بحق أسرانا، وتؤكد لهم أن موعد الحرية يقترب يوما بعد يوم، رغم ما يرتكبه الاحتلال من فظاعات بحقهم، لكن إرادة المقاومة لم تتوقف لحظة عن السعي لتخليصهم من قبضة السجان عبر صفقة تبادل مشرفة على غرار وفاء الأحرار.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة