بالصور 3 شهداء ومئات الإصابات باعتداء قوات الاحتلال على مسيرة العودة شرق غزة (محدث)

31404140_2637140246328379_5506143765619802112_o

استشهد ثلاثة مواطنين فلسطينيين وأصيب مئات المواطنين الآخرين، اليوم الجمعة، جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي على المشاركين في مسيرة العودة الكبرى على حدود الشرقية لقطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بإستشهاد المواطن عبد السلام بكر " 29 عاماً" برصاص الاحتلال شرق خانيونس، والمواطن محمد أمين المقيد "21 عاماً" ولازال الشهيد الآخر مجهول الهوية استشهادا برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة.

وأفاد مراسل شهاب، بأن 611 مواطناً فلسطينياً أصيبوا بالرصاص الحي وبالاختناق جرّاء استنشاق الغاز المسيل للدموع، خلال استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي للمتظاهرين قرب السياج الأمني الفاصل بين شرقي قطاع غزة والداخل الفلسطيني المحتل.

وقالت وزارة الصحة إن قوات الاحتلال الإسرائيلي استهدف النقطة الطبية الواقعة شرق مخيم البريج، الواقع قرب السياج الأمني الفاصل بين شرقي قطاع غزة وإسرائيل، بقنابل الغاز، وهو ما تسبب بإصابة المسعفين الأربعة بالاختناق.

واستنكرت الوزارة استهداف الاحتلال الإسرائيلي للنقطة الطبية شرق البريج، وقالت إنه ذلك يهدف لإعاقة عمل الطواقم الطبية.

كما ودعت المنظمات الدولية لإدانة هذا الاعتداء السافر، مطالبةً بفرض حماية دولية عاجلة للنقاط الطبية وسيارات الاسعاف شرق قطاع غزة.

كما وأعلنت وزارة الصحة عن إصابة 11 صحفياً، من بينهم المصور عبد الرحمن الكحلوت، والصحفي محمد المصري، والمراسلة الصحفية لنا شاهين، والمصور الصحفي هاشم حمادة، خلال تغطيتهم لفعاليات جمعة الشباب الثائر شرق قطاع غزة.

ويواصل الفلسطينيون فعاليات مسيرة العودة السلمية التي انطلقت في 30 مارس الماضي على الحدود الشرقية لقطاع غزة، وستبلغ ذروتها في يوم 15 مايو المقبل "يوم النكبة الفلسطينية"، وذلك للمطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي هجروا منها.

ورغم سلمية المسيرة، إلا أن قوات الاحتلال استخدمت القوة المفرطة والأسلحة المحرمة دوليًا بحق المتظاهرين السلميين، ما أدى لاستشهاد 42 فلسطينيًا.

وكانت الهيئة الوطنية العليا لمخيم ومسيرة العودة وكسر الحصار دعت جماهير الشعب الفلسطيني في قطاع غزة إلى التواجد بكل قوة وفعالية في الحشد الأكبر يوم الجمعة المقبل في "جمعة الشباب الثائر".

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة