رئيس المعسكر الصهيوني: حماس هي من قررت موعد استقالة ليبرمان

photo_2018-11-14_19-29-33

قال رئيس المعسكر الصهيوني المعارض آفي غاباي، مساء اليوم الأربعاء، إن حركة حماس هي من قررت موعد استقالة وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان.

وأضاف غاباي، أن فشل ليبرمان فاستقال وعلى نتنياهو الاستقالة أيضا وأدعو لإجراء انتخابات الآن لا يوجد حل آخر.

ومن جانبها، أكدت وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني، أن حكومة نتنياهو ضعيفة وتتهاوى وحماس هي من ضحكت في هذه الجولة وهذا شيء مؤلم.

وقالت عضوة الكنيست الإسرائيلية، ميراف ميخالي، إن أفيغدور ليبرمان ذهب، في حين بقي رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس إسماعيل هنية.

كتبت ميخالي، في تغريده لها على حسابها الشخصي على "تويتر"، أنه قبل عامين، قال ليبرمان إنه سيقتل هنيه خلال 48 ساعة، فبقي هنيه ورحل ليبرمان نفسه.

وذكرت عضوة الكنيست عن حزب "العمل" المعارض، ميراف ميخالي، أن ما طرحه ليبرمان قبل عامين، حينما تولى حقيبة الدفاع في حكومة بنيامين نتنياهو، حول اغتيال إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، هو فشل سياسي آخر يضاف لإسرائيل.

وطالبت عضوة الكنيست بإقالة نتنياهو نفسه، في أعقاب تقديم ليبرمان استقالته، صباح اليوم، معتبرة أن بقاء هنية ورحيل ليبرمان هو فشل كبير لبلادها، يدفع بدوره الأمر لإقالة رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو.

وأعلن ليبرمان خلال مؤتمر صحفي ظهر اليوم استقالته من منصبه وزيرًا للحرب الإسرائيلي، مبررًا استقالته بخضوع حكومته لحركة حماس والذهاب نحو تسوية معها.

وقال ليبرمان في مؤتمر صحفي" إنه يستقيل بسبب خلافات مع نتنياهو، أبرزها الإذعان لغبرام اتفاق وقف إطلاق نار مع حماس في غزة، والسماح بدخول الأموال إلى القطاع".

واعتبرت حركة "حماس"، في بيان بوقت سابق اليوم، استقالة ليبرمان انتصارا سياسيا لغزة، وهزيمة له أمام "المقاومة الفلسطينية".

وانتهت مساء أمس جولة تصعيد بين فصائل المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال الإسرائيلي دامت نحو يومين، حيث نجح الفلسطينيون في إرغام عشرات عائلات المستوطنين في مستوطنات غلاف غزة ومدينة عسقلان على النزوح عنها، وأظهرت المقاومة عبر غرفة عملياتها المشتركة انضباطاً وسيطرة عالية على الميدان.

المصدر : شهاب

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد

صيغة البريد الإلكتروني خاطئة