غراهام: سأضغط على ترامب للاعتراف بالجولان جزءا من "إسرائيل"

الإثنين 11 مارس 2019 09:22 م بتوقيت القدس المحتلة

غراهام: سأضغط على ترامب للاعتراف بالجولان جزءا من "إسرائيل"

قال السيناتور الأمريكي الجمهوري البارز ليندسي غراهام اليوم الاثنين إنه سيعمل على اعتراف بلاده بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على هضبة الجولان السورية المحتلة.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن غراهام قوله خلال جولة ميدانية قام بها في الهضبة مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو والسفير الأمريكي لدى الاحتلال الإسرائيلي ديفيد فريدمان: إن "هذه هي إحدى المناطق الأكثر أهمية من الناحية الاستراتيجية في إسرائيل".

وأثنى نتنياهو على أقوال السيناتور قائلا: إن "هضبة الجولان كانت ولا تزال جزءا لا يتجزأ من دولة إسرائيل منذ عام 1967"، على حد ادعائه.

وأضاف "عليه يجب أن تبقى جزءًا من دولة إسرائيل للأبد"، مشيرا إلى أنه من الأهمية بمكان أن تعترف بذلك الأسرة الدولية وبشكل خاص صديقة "إسرائيل" الكبرى الولايات المتحدة.

وفي يوليو الماضي عقد الكونغرس الأمريكي ندوة تم خلالها مناقشة الاعتراف بسيادة "إسرائيل" على الجولان السوري المحتل، حيث بحثت الندوة مستقبل هضبة الجولان السورية المحتلة، ومدى موافقة واشنطن على فرض السيادة الإسرائيلية على الجولان المحتل.

وقبل أشهر قليلة، قال نتنياهو إن "إسرائيل ما زالت تأمل أن تعترف الولايات المتحدة بأحقيتها في السيادة على هضبة الجولان".

واحتلت "إسرائيل" معظم هضبة الجولان السورية خلال حرب عام 1967 ثم ضمتها في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

المصدر : وكالات