المقاومة الشعبية: عملية سلفيت الطريق الأنجع والوسيلة الأجدى من أجل مقارعة الاحتلال

الأحد 17 مارس 2019 12:03 م بتوقيت القدس المحتلة

المقاومة الشعبية: عملية سلفيت الطريق الأنجع والوسيلة الأجدى من أجل مقارعة الاحتلال

باركت حركة المقاومة الشعبية في فلسطين وجناحها العسكري كتائب الناصر صلاح الدين، اليوم الأحد، العملية المزدوجة على مفترق "أرئيل" المقامة على أراضي المواطنين بسلفيت شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وأكدت المقاومة الشعبية في تصريح صحفي، أن "عملية سلفيت الطريق الأنجع والوسيلة الأجدى والخيار المجمع عليه فلسطينيًا من أجل مقارعة الاحتلال وقتاله حتى تحرير الوطن المحتلة وطرد المحتل إلى خارجه".

وأضافت أن "العملية تأتي تأكيد على استمرار الانتفاضة وفشل كل التوقعات بإنهائها".

ودعت المقاومة الشعبية إلى المزيد من العمليات وإشعال انتفاضة القدس على امتداد الوطن المحتل لمواجهة الاحتلال وإفشال مخططاته ومؤامراته ضد قضيتنا وشعبنا ومقدساتنا.

وأعلن الاحتلال الاسرائيلي اليوم الأحد، مقتل جندي ومستوطن في عمليتي إطلاق نار وطعن شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وسائل إعلام عبرية:" إن فلسطينيين سيطرا على سيارة أحد المستوطنين ووصلا الى حاجز قرب مستوطنة أرئييل القريبة من سلفيت وطعنا جنديًا وسيطرا على سلاحه ثم أطلقا النار على مستوطن آخر، وواصلا العملية في مكان آخر قريب".

واشارت الى العمليتين أسفرتا عن مقتل جندي ومستوطن وإصابة اثنين آخرين، فيما تمكن المنفذين من الانسحاب من المكان.

المصدر : شهاب