الأزهر الشريف يعلق على الهتافات المسيئة لمحمد صلاح في إنجلترا

السبت 13 أبريل 2019 05:00 م بتوقيت القدس المحتلة

الأزهر الشريف يعلق على الهتافات المسيئة لمحمد صلاح في إنجلترا

علق الأزهر الشريف على الهتافات العنصرية التي أطلقها بعض مشجعي نادي تشيلسي ضد اللاعب المصري محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي، التي وصفوه فيها بـ"المفجر الإرهابي".

ونشر الأزهر تغريدات على حسابه الرسمي في تويتر، قال فيها: "يستنكر مرصد الأزهر لمكافحة التطرف بشدة، الهتافات العنصرية التي أطلقها بعض مشجعي نادي تشلسي، مساء الخميس، ضد اللاعب محمد صلاح المحترف بنادي ليفربول، قبل لقاء الفريقين المرتقب في الدوري الإنجليزي، وذلك على خلفية أن اللاعب عربي مسلم".

وأضاف الأزهر: "يؤكد مرصد الأزهر أن تلك التجاوزات العنصرية المقيتة مؤشر خطير، يدلل على أن الممارسات المتطرفة لا تقف عند حد كراهية المسلمين في الشوارع، أو الاعتداء على دور عبادتهم، بل وصل صداها إلى ملاعب كرة القدم".

وشدد مرصد الأزهر على "رفضه ثقافة الكراهية التي صدرتها بعض وسائل الإعلام الغربية، ونتج عنها أحداث إرهابية ضد المسلمين".

وأشار إلى أن العالم أجمع شاهد في الآونة الأخيرة "الأخلاق الحميدة والمواقف الإنسانية التي قدمها صلاح"، معتبرا أن "تصحيح صورة الإسلام المغلوطة عمادها الأساسي هو المعاملة الحسنة والخلق القويم".

وانتشرت يوم الخميس عبر مواقع التواصل الاجتماعي أنشودة عنصرية ضد صلاح رددها بعض مشجعي نادي تشيلسي، قبيل مباراة البلوز ضد سلافا براغ التشيكي (1-0) في ذهاب ربع نهائي مسابقة الدوري الأوروبي، ووصفوه بـ"المفجر".

وهذه ليست المرة الأولى التي يواجه فيها صلاح العنصرية هذا الموسم، فقد كان ضحية لنوع آخر من العنصرية في فبراير الماضي، بإطلاق مشجعي وستهام يونايتد عبارات مهينة له، وذلك خلال مباراة جمعت ليفربول ومضيفه وستهام لحساب الجولة الـ25 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

المصدر : شهاب