مباركة أمريكية لحكومة إشتية: حان الوقت لفتح "فصل جديد"

الإثنين 15 أبريل 2019 10:13 ص بتوقيت القدس المحتلة

مباركة أمريكية لحكومة إشتية: حان الوقت لفتح "فصل جديد"

باركت الولايات المتحدة حكومة فتح الانفصالية التي شكلها عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد إشتية دون الاجماع الوطني، وضمّت وزراء موالين لمحمود عباس، وعبرت عن أملها في إمكانية العمل المشترك من أجل إحلال السلام.

وكتب جيسون غرينبلات مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لعملية السلام بالشرق الأوسط، عبر تويتر: "تهانينا لحكومة السلطة الفلسطينية الجديدة.. من خلال خبرة أعضائها، نأمل في أن نتمكن من العمل معا لإحلال السلام وتحسين حياة الفلسطينيين. لقد حان الوقت لفتح فصل جديد".

ومساء السبت الماضي، أدت حكومة فتح الانفصالية الجديدة برئاسة محمد اشتية اليمين القانونية أمام رئيس السلطة محمود عباس، في مقر المقاطعة برام الله، بعد رفض فصائلي وشعبي واسع.

وتشارك في حكومة فتح ستة فصائل، وهي "فتح"، و"فدا"، و"جبهة النضال الشعبي"، و"حزب الشعب الفلسطيني"، وجبهتا التحرير (العربية والفلسطينية).

يشار الى أنه منذ إعلان عباس عن منح محمد اشتيه مهمة تشكيل الحكومة، بدت الآراء المتباينة في الصف الفصائلي على شرعية الحكومة والقرار المنفرد.

فأعلنت كلا من حركة حماس والجهاد والجبهتان الديمقراطية والشعبية والمبادرة الوطنية وفصائل المقاومة رفضها للخطوة، معتبرة إياها خطوة في تعزيز الانقسام وهدم محاولات التوصل إلى وحدة وطنية لمواجهة الاستيطان.

ومنذ انطلاق محمد اشتية في خطواته نحو تشكيل الحكومة، والاجتماع مع الفصائل الصغيرة، فما أن بدت الخطوات العملية، بدت الخلافات والصراعات الداخلية في صفوف الأحزاب المشاركة.

ومن جهتها، قالت حركة حماس، إن "تشكيل حركة فتح "حكومة شتية" استمرار لسياسة التفرد والإقصاء، وتعزيز الانقسام تلبية لمصالح حركة فتح ورغباتها على حساب مصالح شعبنا الفلسطيني ووحدته وتضحياته ونضالاته".

وأضافت أن "هذه الحكومة الانفصالية فاقدة للشرعية الدستورية والوطنية، وستعزز من فرص فصل الضفة عن غزة كخطوة عملية لتنفيذ صفقة القرن".

المصدر : شهاب