حزب الوحدة الأردني لشهاب: تصريحات محمود عباس وسفيره بموسكو عن الكونفدرالية وسيلة لتبرير وتسويق صفقة القرن

الجمعة 17 مايو 2019 05:51 م بتوقيت القدس المحتلة

حزب الوحدة الأردني لشهاب: تصريحات محمود عباس وسفيره بموسكو عن الكونفدرالية وسيلة لتبرير وتسويق صفقة القرن

غزة – محمد هنية

استنكر سعيد ذياب أمين عام حزب الوحدة الشعبية الأردني، تصريح سفير السلطة في موسكو عبد الحفيظ نوفل الذي أعلن فيها جهوزية السلطة التفاوض بشأن الكونفدرالية مع الأردن.

وقال ذياب في حديث خاص لوكالة "شهاب"، "موقف الأردن واضح بأنه لا يريد كونفدرالية لكن موقف السلطة يتناقض مع كل القرارات التي اتخذت، والحديث الآن عن جهوزية السلطة للتفاوض بشأنها يعد مدخلا لقبول ما هو مطروح من الإدارة الأمريكية المعروف باسم (صفقة القرن)".

وأضاف: "حديث السلطة عن استعدادها التفاوض على كونفدرالية مع الأردن التفاف على الحق الفلسطيني ويخلق أرضية لتمرير صفقة القرن، وهو وسيلة لتبرير وتسويق المخططات المعادية".

وتابع ذياب: "تصريحات عباس وسفيره بموسكو عن الكونفدرالية التفاف على الحق الفلسطيني ووسيلة لتبرير انخراط البعض في صفقة القرن".

وطالب أمين عام حزب الوحدة الأردني حكومة بلاده لرفض هذه التصريحات والتأكيد على رفض أية كونفدرالية تقضي بحل القضية الفلسطينية على حساب الأردن.

وكشف محمود عباس رئيس السلطة قبل أسابيع، عن عرض الفريق الأمريكي للتفاوض حول عملية السلام مقترح يقوم على "إنشاء كونفدرالية مع الأردن وأنه وافق على ذلك بشرط إنضمام (إسرائيل) الى الاتحاد الكونفدرالي الفلسطيني الأردني"، وفق قوله.

وقال عباس في حينه لوفد إسرائيلي زاره في رام الله، "سألوني إذا كنت مؤمنا بفيدرالية مع الأردن، قلت: نعم، أريد كونفدرالية ثلاثية مع الأردن ومع إسرائيل. وسألت إذا كان الإسرائيليون يوافقون على ذلك؟"

وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني قد علّق على فكرة إقامة كونفدرالية مع الفلسطينيين، مشددا على رفض بلاده فكرة إقامة الكونفدرالية وقال "هذا خط أحمر بالنسبة للأردن".

وقال الملك الأردني: "نسمع كل عام عن موضوع الكونفدرالية، وجوابي، كونفدرالية مع مين؟ هذا خط أحمر بالنسبة للأردن".

المصدر : شهاب