الخطة الاقتصادية في البحرين

الإثنين 24 يونيو 2019 03:08 م بتوقيت القدس المحتلة

الخطة الاقتصادية في البحرين

بقلم: ناصر ناصر

نشر الكاتب "أمير تيفون" في صحيفة هآرتس أمس أهم نقاط الجانب الاقتصادي في خطة ترامب للسلام أو ما يسمى "خطة القرن"، والتي سيتم عرضها في ورشة البحرين وفق ما فهمه من مصادر البيت الأبيض.

يُشار الى أن ورشة البحرين تواجه برفض شديد من قبل كافة الفلسطينيين، وقد وصفها الدكتور محمود الزهار برشوة البحرين، واعتبرها الرئيس أبو مازن أنها ولدت ميتة، فيما اعتبرها آخرون طعنة في ظهر الفلسطينيين، وتشمل الخطة النقاط التالية :

1. اقامة بنك دولي للاستثمار بقيمة 50 مليار دولار وتستثمر في مشاريع لتحسين أوضاع الفلسطينيين، منها 28 مليار لاستثمار مباشر في الضفة و غزة، وبقية المبلغ لمشاريع في الأردن ومصر ودول أخرى .

2. سيتم إقامة طريق وخط قطار يمر بالأراضي المحتلة ويوصل بين الضفة الغربية وقطاع غزة.

3. سيتم تخصيص مليار دولار تقريبًا لتحسين المعابر الحدودية للفلسطينيين، مثل معبر اللنبي "مع الاردن" ومعابر غزة، ومن المحتمل اقامة معابر جديدة بين الضفة و"اسرائيل".

4. تخصيص مليار دولار للاستثمار في قطاع السياحة في غزة.

5. إقامة مناطق صناعية لتقوية شركات وأعمال للفلسطينيين دون التوضيح على أي أرض ستقام.

6. إقامة محطات للصرف الصحي في الضفة وغزة.

وأشار "أمير تيفون" أن الخطة لم تتطرق الى مسألة الميناء والمطار في غزة.

من الضروري التأكيد على أن الخطة لا تشتمل أيضا على آليات وبرامج وتواريخ للتطبيق، وكيف يمكن تجاوز شرط أساسي لإمكانية التقدم بها وهو رفض الفلسطينيين القاطع لها ولورشة البحرين، مما يؤكد أنها ستبقى حبرا على ورق، و أوهام لا تخفى حتى على الشعب الفلسطيني المحاصر والمحتاج لكل عون ومساعدة للصمود والتصدي لسياسات الاحتلال الغاشمة.

المصدر : شهاب