"إسرائيل" لا تريد الحرب ..

محلل عسكري إسرائيلي: اعتذار الجيش يؤكد تآكل الردع الإسرائيلي وحماس تضع القواعد

الجمعة 12 يوليو 2019 10:28 ص بتوقيت القدس المحتلة

محلل عسكري إسرائيلي: اعتذار الجيش يؤكد تآكل الردع الإسرائيلي وحماس تضع القواعد

أكد المحلل العسكري في صحيفة "يديعوت أحرونوت" يوسي يهوشع، أن إعلان الجيش الإسرائيلي أن إطلاق النار على ناشط من حماس أمس الخميس، هو "سوء فهم" ليس اعتذارًا بسيطًا، لكنه يعبِّر عن حقيقة معقدة.

وقال يهوشع إن "مثل هذا التصريح لم يكن ليخرج لو لم يتآكل مستوى الردع الإسرائيلي"، مشدداً على أنه "اليوم تضع حماس القواعد وتبتز "إسرائيل" التي تحاول إيصال رسالة لحماس بأنها لا تريد الحرب".

وفي وقت سابق مساء أمس، قال جيش الاحتلال إن إطلاق قوة إسرائيلية النار على أحد عناصر كتائب الشهيد عز الدين القسام قرب السياج الفاصل شمال قطاع غزة أنه ناتج عن "سوء فهم".

وأكد المتحدث باسم جيش الاحتلال في بيان له، "إن قوة عسكرية إسرائيلية أطلقت النار على الناشط في حماس محمود الأدهم قرب السياج بعد تشخصيه كشخص مسلح نتيجة سوء فهم"، زاعما أنه سيتم التحقيق في الحادث.

ووصفت وسائل إعلام إسرائيلية بيان المتحدث باسم الجيش بـ "الرد المخجل والجبان".

وجاء التصريح الإسرائيلي عقب ساعات قليلة من التهديد الذي أطلقته كتائب القسام عقب استشهاد عنصرها من قوة "حماة الثغور- الضبط الميداني" محمود أحمد الأدهم، مؤكدة أن الاحتلال "تعمد إطلاق النار على الشهيد الأدهم".

وأضافت الكتائب في تصريح صحفي مقتضب أنها تجري فحصًا وتقييمًا لهذه الجريمة، "ولن تمر مرور الكرام، وسيتحمل الاحتلال عواقب هذا العمل الإجرامي".

و أعلنت وزارة الصحة، صباح أمس الخميس، استشهاد الشاب محمود الأدهم (28 عامًا) متأثرًا بجراحه أصيب بها برصاص جيش الاحتلال شمال غرب مدينة بيت حانون شمال قطاع غزة.

المصدر : شهاب