حاخام للعرب والمسلمين: تعشقون العبودية وندعوكم أن تكونوا عبيدا لنا

الجمعة 09 أغسطس 2019 12:32 ص بتوقيت القدس المحتلة

حاخام للعرب والمسلمين: تعشقون العبودية وندعوكم أن تكونوا عبيدا لنا

حاخام للعرب والمسلمين: لديكم خلل جيني وتعشقون العبودية وندعوكم أن تصبحوا عبيدا لنا

تهجم حاخام يهودي على الشعوب العربية والإسلامية، واصفاً اياهم "بالمجاميع البشرية التي تعاني من خلل جيني"، داعيا إياهم أن يصبحوا "عبيدا لدى اليهود". 

وقال الحاخام المتطرف إليعيزر كشتيئيل خلال محاضرة لطلبة إسرائيليين: "نحن عنصريون، لأن هناك أعراقا في العالم، وخرائط جينية، وشعوبا بها خلل جيني، ندعوهم لأن يكونوا عبيدا لدينا، العرب يحبون الاسترقاق والعيش تحت الاحتلال".

واضاف كشتيئيل: أن "هناك فروقات بين الأعراق، وهذا بالضبط سبب تقديم المساعدة، وكما نعرف، هناك خلل جيني، وهذا الأمر لا يستدعي التهجم أو الانتقاد، بل تقديم المساعدة، ولأنني أصل إلى إنجازات مثيرة أكثر منهم، في المجالات الأخلاقية والفكرية والشخصية، فمن واجبي مساعدتهم، وعدم إبقائهم كالمساكين"، متابعاً "يجب أن نمد لذلك الغير يد المساعدة، ونقول له، تعال لتكون عبدي، فمن واجبي مساعدتك في التقدم".

ويقول الحاخام : "أسأل عربيا بسيطا: أين يريد العيش، في ظل السلطة الفلسطينية أم في ظل دولة إسرائيل، فيأتي الجواب قاطعا، أنهم يريدون العيش تحت الاحتلال، لماذا؟ لأنه يوجد لديهم مشكلة جينية، فلا يعرفون كيف يديرون دولة، ولا يتقنون شيئا، انظر إليهم، فهم لا يعرفون كيف يديرون أي شيء".

الجدير بالذكر أن كشتيئيل الذي يلقي محاضراته العنصرية في المدرسة الدينية بأحد مستوطنات الضفة الغربية تحصل على دعم حكومي إسرائيلي بقيمة 10 ملايين شيكل سنويا، وقد دأب على تثقيف طلابه المتدينين على تفوق العرق اليهودي، واعتبار أن مصدر هذا التفوق هو الجينات.