الأمن الدولي يعقد اجتماعا طارئا لمناقشة الوضع في ليبيا

السبت 10 أغسطس 2019 11:26 م بتوقيت القدس المحتلة

الأمن الدولي يعقد اجتماعا طارئا لمناقشة الوضع في ليبيا

يعقد مجلس الأمن الدولي، السبت، اجتماعا طارئا، بخصوص الاشتباكات في ليبيا ومقتل موظفين أمميين اثنين، في هجوم بسيارة مفخخة.

وقال مراسل الأناضول، إن مجلس الأمن الدولي قرر عقد اجتماع طارئ السبت الساعة (16.00) بالتوقيت المحلي لمدينة نيويورك، بناء على طلب تقدمت به فرنسا.

وأضاف المراسل أن الاجتماع يأتي لمناقشة الاشتباكات في البلاد ومقتل موظفين أمميين اثنين، في هجوم بسيارة مفخخة وقع بمدينة بنغازي (شرق).

ولقي شخصان مصرعهما وأصيب 8 آخرون في انفجار سيارة مفخخة أمام بنك ومول تجاري بمنطقة الهواري في مدينة بنغازي.

وذكرت مصادر متطابقة للأناضول أن "سيارة مفخخه انفجرت عصر اليوم في موقف للسيارات يقع بين مصرف التجارة والتنمية والمول التجاري ماركت مول في منطقة الهواري بمدينة بنغازي".

وعن حصيلة الواقعة نقلت صحيفة بوابة الوسط الليبية عن مسؤولين طبيين قولهم إن "مركز بنغازي الطبي تسلم جثتين لأجانب و6 جرحي بينما تسلمت مستشفي الجلاء جريحين فقط".

وفي حين لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث، قالت مصادر ليبية للأناضول: إن "موكب لبعثة الأمم المتحدة للدعم لدى ليبيا هو من كان يقصد بالتفجير".

وبينت صور نشرها نشطاء علي فيسبوك لسيارات مدمرة طالها التفجير منها سيارات تابعة لبعثة الأمم المتحدة مكتب بنغازي وعليها آثار الحرق والدمار أيضا.

وبينما لم يتم حتى الآن التأكد من هوية القتلى الأجانب، قالت مصادر إعلامية للأناضول إنهم من أفراد البعثة الأممية.

وفي 11 يوليو/تموز المنصرم لقي 4 أشخاص مصرعهم وجرح 28 آخرين بينهم مدنيون في انفجار سيارة مفخخة أثناء تشييع جنازة اللواء خليفة المسماري قائد القوات الخاصة الليبية السابق داخل مقبرة الهواري في مدينة بنغازي.

المصدر : وكالات