"زلزال" صفقة نيمار يصدع غرفة ملابس برشلونة

الأربعاء 04 سبتمبر 2019 03:30 م بتوقيت القدس المحتلة

"زلزال" صفقة نيمار يصدع غرفة ملابس برشلونة

يبدو أن الأمور لا تسير بشكل جيد في غرفة ملابس برشلونة بسبب شعور عدد من اللاعبين أنهم خدعوا، بعد إخفاق الإدارة في التعاقد -خلال الميركاتو الصيفي الذي أغلق الاثنين الماضي- مع لاعبين كبار في مقدمهم النجم البرازيلي نيمار.

وعلقت الأغلبية العظمى من لاعبي البرسا -بينهم نجوم الفريق- آمالا كبيرة على عودة نجم باريس سان جيرمان وإعادة لمّ شمل الثلاثي "أم أس أن" مع النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والأورغوياني لويس سواريز واستعادة أمجاد الفترة الذهبية للبرسا والظفر بدوري أبطال أوروبا الغائب عن خزائن الفريق الكتالوني منذ 2015.

ولهذا طالب هؤلاء النجوم، رئيس النادي جوسيب ماريا بارتوميو والإدارة بذل كل ما بوسعهم لجلب نيمار مجددا إلى الكامب نو.

غير أن اللاعبين –بحسب صحيفة ماركا الإسبانية- شعروا أن الإدارة لم تكن راغبة بشكل جدي في التعاقد مع نيمار، وسط الحديث عن أن المفاوضات والعرض كانا من باب إسعاد هؤلاء النجوم ولم يتسما بالجدية المطلوبة.

وهذا الموضوع انعكس سلبا على العلاقة بين ميسي وبارتوميو، إذ تجنب "البولغا" -بحسب راديو كادينا سير- الحديث مع رئيس النادي في حفل توزيع جوائز الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، بعدما تأكد فشل صفقة عودة نيمار إلى "البلوغرانا".

فالكرواتي إيفان راكيتيتش صُدم من الطريقة التي حاول النادي "استخدامه" بها للتوقيع معه، كما كان مستاءً من إصرار المدرب إرنستو فالفيردي على إبقائه على دكة البدلاء، رغم التزامه الكامل مع الفريق.

ناهيك عن عدم نضوج الفرنسي عثمان ديمبلي وابتعاده أكثر عن فكر الاحتراف، وتأكيد المؤكد أن الفريق الكتالوني لا يستطيع العيش دون الاعتماد الكلي على ميسي -الغائب منذ أسابيع بسبب الإصابة- بعد ثلاث جولات فقط من الدوري الإسباني (تعادل مرة وخسر أخرى وفاز بواحدة).

وقد يكون التوقف الدولي فترة مثالية لفالفيردي لإعادة الهدوء والوحدة والتضامن بين اللاعبين وتضميد جراح من شعر بالإهانة أو تم استخدامه سلعة في صفقة.

المصدر : وكالات