المطران حنا: هدم ثلاثة منازل في شفاعمر جريمة نكراء في وضح النهار

الأربعاء 25 سبتمبر 2019 11:24 م بتوقيت القدس المحتلة

المطران حنا: هدم ثلاثة منازل في شفاعمر جريمة نكراء في وضح النهار

عبر المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس عن شجبه واستنكاره للجريمة النكراء التي ارتكبت في مدينة شفا عمرو في الجليل حيث تم هدم ثلاثة منازل بطريقة بشعة إجرامية.

وقال في حديث اذاعي "ان ما حدث في شفا عمرو وما حدث قبلها في اكثر من مكان في الداخل الفلسطيني انما يدل على بشاعة هذه السياسة العنصرية التي تستهدف ابناء شعبنا هناك والذين هم اصيلون في انتماءهم لهذه الارض وليسوا بضاعة مستوردة من اي مكان في هذا العالم."

وأضاف "نرسل من القدس رسالة تضامن ومحبة واخوة الى اهلنا في شفا عمرو والى اصحاب هذه المنازل التي دمرت كما ونتضامن مع كافة اولئك الذين تم استهداف منازلهم في الداخل فقد شهدنا في الآونة الاخيرة تدمير وهدم لمنازل فلسطينية في عدة مدن وقرى في الداخل الفلسطيني."

وكانت سلطات الاحتلال اعتقلت 10 أشخاص على الأقل، في مواجهات بمدينة شفا عمرو، داخل أراضي العام 48، الأربعاء، في أعقاب هدم ثلاثة منازل خلال الساعات الـ24 الماضية، بحجة البناء دون ترخيص.

وأعلنت بلدية شفا عمرو الإضراب العام في كافة مرافق المدينة، غدا الخميس، بالإضافة لتنظيم مسيرة جماهيرية تنطلق من مبنى البلدية عند الساعة العاشرة صباحا، احتجاجا على عمليات الهدم.

وهدمت آليات إسرائيلية منزلي مصطفى نمارنة، وماجد نمارنة في حي "البصلية" بمدينة شفا عمرو، صباح اليوم، حسب موقع "عرب 48".

وحضرت قوات كبيرة من الشرطة إلى شفا عمرو لحماية الجرافات، ومنعت المواطنين من الخروج من منازلهم والاقتراب إلى المكان الذي نفذت فيه عمليتا الهدم، ما أدى لوقوع مواجهات.

واعتقلت شرطة الاحتلال خمسة أشخاص من شفا عمرو في أعقاب هدم المنزلين.

وتجددت المواجهات قرب بلدية شفا عمرو، حيث أطلق عناصر الشرطة قنابل الصوت وقنابل الغاز المسيل للدموع، بهدف تفريق المتظاهرين، واعتقلت عددا منهم.

واستدعت الشرطة عضو المكتب السياسي للتجمع الوطني الديمقراطي وعضو بلدية شفا عمرو السابق، مراد حداد، "للتحقيق" في أعقاب عملية الهدم، قبل أن تعتقله من أمام مبنى البلدية.