أردوغان يعلن بدء العملية العسكرية "نبع السلام" شمال سوريا

الأربعاء 09 أكتوبر 2019 06:25 م بتوقيت القدس المحتلة

أردوغان يعلن بدء العملية العسكرية "نبع السلام" شمال سوريا

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد ظهر اليوم الأربعاء بدء عملية عسكرية في شمال شرق سوريا، تحت اسم "نبع السلام".

وقال أردوغان إن "جيشنا والجيش الوطني السوري (التابع للمعارضة السورية) بدآ عملية نبع السلام ضد تنظيم الدولة الإسلامية والوحدات الكردية وحزب العمال الكردستاني".

وكتب الرئيس التركي على تويتر "سنحافظ على وحدة أراضي سوريا ونخلص سكان المنطقة من الإرهاب عبر عملية نبع السلام".

وأوضح أن هدف العملية هو إزالة ما وصفه بالممر الإرهابي الذي "يحاولون إقامته جنوب بلادنا" وإحلال السلام في المنطقة. وأضاف أنه "بفضل المنطقة الآمنة التي سنقيمها سنضمن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم".

ضربات جوية

وقال مراسل الجزيرة إن مقاتلات تركية تنطلق من قاعدة ديار بكر جنوبي تركيا للمشاركة في العملية، في حين نقلت وكالة رويترز عن مسؤول تركي قوله إن العملية بدأت بضربات جوية وستدعمها نيران المدفعية.

وأفاد مراسل الجزيرة أن الطيران التركي يستهدف مواقع ما تعرف بقوات سوريا الديمقراطية -التي يقودها الأكراد- في قريتي الأسدية وبير نوح في ريف رأس العين شمال شرقي سوريا، في حين تستهدف المدفعية التركية مواقع وتجمعات لتلك القوات في مدينة تل أبيض بريف الرقة.

في المقابل، نقلت وكالة رويترز عن قوات سوريا الديمقراطية مطالبتها للولايات المتحدة والتحالف الدولي بإقامة منطقة حظر طيران لوقف الهجمات التركية.

في غضون ذلك قالت قناة "سي.أن.أن ترك" إن وزارة الخارجية التركية استدعت السفير الأميركي في أنقرة لإطلاعه على العملية العسكرية.

وأجرت القوات التركية على مدى الأسابيع الماضية استعدادات مكثفة لهذه العملية التي تسعى من خلالها لإخلاء جزء من الشريط الحدودي الذي تنتشر فيه قوات سوريا الديمقراطية.

وفي وقت سابق، أجرى الرئيس التركي اتصالا هاتفيا مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين بحثا فيه العملية العسكرية، حيث أكد أردوغان أن حماية حقوق ومصالح الشعب السوري عنصر رئيسي بالنسبة لتركيا.

ووفقا لمصدر في الرئاسة التركية، فقد أبلغ أردوغان نظيره الروسي أن العملية التركية ستسهم في جلب السلام والاستقرار إلى سوريا وتسهل الوصول إلى حل سياسي.

المصدر : وكالات