المتحدث باسم الخارجية الإيرانية يرد على نظيرته الأمريكية

السبت 02 نوفمبر 2019 09:55 م بتوقيت القدس المحتلة

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية يرد على نظيرته الأمريكية

قال عباس موسوي المتحدث باسم وزارة خارجية الإيرانية، إن "طهران ستجتاز هذه المرحلة الصعبة لتتعلم واشنطن كيف تخاطب الشعب الإيراني باحترام".

وردا على تغريدة نظيرته الأمريكية، مورغان أورتاغوس، بشأن استهداف القطاع العمراني في إيران، نشر موسوي تغريدة له على "تويتر" قال فيها: "الحد الأقصى من ضغوطكم سيتم إحباطه بالتحمل الأقصى وتدبيرنا وأملنا".

وأضاف: "سنجتاز هذه المرحلة الصعبة بكل فخر كما فعلنا خلال العقود الأربعة الماضية، حتى تتعلموا كيف تخاطبون الشعب الإيراني باحترام، وتعودون إلى التزاماتكم".

كما رد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، على المسؤولة الأمريكية، حيث أفاد في تغريدة بأن "استهداف العمال في القطاع العمراني من قبل الإرهاب الاقتصادي، إنما يبين الحد الأقصى من هزيمة سياسة الضغط الأقصى".

وأضاف ظريف أن "الولايات المتحدة يمكنها أن تفرض الحظر على أي رجل أو امرأة أو طفل، لكنها لا يمكنها أن تفرض الاستسلام على الإيرانيين"، متابعا بالقول: "على أمريكا وبدلا من تعميق البئر الذي تورطت فيها، أن تتخلى عن سياساتها الفاشلة، وأن تعود إلى الاتفاق النووي".

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية قد كتبت في تغريدة لها يوم الجمعة، أن "الولايات المتحدة من خلال استهداف القطاع العمراني في إيران، بصدد زيادة الضغوط على النظام الإيراني"، زاعمة أن هذا القطاع يسيطر عليه "الحرس الثوري".

وقالت في تغريدتها: "كل من يبادر إلى بيع وتوفير أو نقل المواد للقطاع العمراني الإيراني، سيتعرض للعقوبات القانونية".

المصدر : وكالات