بالصور: آليات الاحتلال تجرف 400 دونم شمال الخليل لصالح طرق استيطانية

الأحد 03 نوفمبر 2019 01:55 م بتوقيت القدس المحتلة

آليات الاحتلال تجرف 400 دونم شمال الخليل لصالح طرق استيطانية

قالت مصادر محلية فلسطينية، بأن جرافات "إسرائيلية" تحرسها قوات الاحتلال، شرعت منذ ساعات صباح اليوم الأحد، بعمليات تجريف واسعة لأراضي الفلسطينيين في بلدة بيت أمر شمالي مدينة الخليل، لصالح طريق استيطانية تمر بالمنطقة.

وقال الناشط الإعلامي محمد عوض، إن جرافات وآليات إسرائيلية باشرت بتجريف أراضٍ وحقول فلسطينية بالقرب من "بيت البركة" المستولى عليه من قبل المستوطنين.

وأضاف عوض في تصريح صحفي: "عمليات التجريف لصالح شق طريق استيطانية جديدة تمر بمحاذاة طريق القدس- الخليل". منوهًا إلى أن جيش الاحتلال أعلن المنطقة عسكرية مغلقة، ومنع المزارعين وأصحاب الأراضي من الوصول للمكان.

وتعود ملكية الأراضي الجاري العمل بها لعائلتي صافي وصليبي، وتقدر مساحتها بنحو 90 دونمًا مزروعة بأشجار اللوزيات والكرمة، وفق مصادر من بلدة بيت أمر.

وصرّح خبير الخرائط والاستيطان عبد الهادي حنتش، بأن الشارع الاستيطاني المشار إليه يمتد عدة كيلومترات على حساب الأراضي الزراعية الخصبة، بدءًا من مفترق "عتصيون" شمالي الخليل، مرورًا ببيت البركة المقابل لمخيم العروب.

وأشار حنتش، إلى أن الشارع يمر عبر المحمية الطبيعية "جبل القرن" الواقعة بين بيت أمر والعروب، مرورًا بمستوطنة "كرمي تسور" المقامة على أراضٍ فلسطينية، وصولًا لمفترق "النبي يونس" المدخل الشمالي الشرقي لبلدة حلحول.

وبيّن أن الشارع يستولي على نحو 400 دونم من أراضي الفلسطينيين من بلدتي حلحول وبيت أمر شمالي الخليل.

واعتبر حنتش، أن شق الطريق الاستيطانية الجديدة شمال الخليل، يكرس عمليات الفصل العنصري، ويهدف لخدمة أغراض استيطانية توسعية.