يديعوت تكشف.. هكذا تم اغتيال الشهيد بهاء أبو العطا

الأحد 17 نوفمبر 2019 07:36 م بتوقيت القدس المحتلة

يديعوت تكشف.. هكذا تم اغتيال الشهيد بهاء أبو العطا

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، تفاصيل اغتيال الشهيد القائد في سرايا القدس بهاء أبو العطا الذي اغتيل فجر الثلاثاء الماضي باستهداف طائرات الاحتلال لمنزله، ارتقى على اثره وزوجته وأصيب عدد من أبنائه بجراح.

وقالت الصحيفة العبرية، "إن قرار اغتيال الشهيد بهاء أبو العطا اتخذ في هيئة أركان الجيش الإسرائيلي يوم السبت الثاني من نوفمبر الماضي، حيث غادر رئيس شعبة العمليات، اللواء آهرون حالويا، الغرفة وبجيبه تعليمات قائد هيئة الأركان أبيب كوخافي، التي احتوت على البدء بخطوات متدحرجة لتنفيذ عملية التصفية".

وأضافت "أنه يوم الثاني عشر من نوفمبر، اختار أبو العطا المجيئ إلى منزله، وحينها أصدر رئيس جهاز الأمن الداخلي، الشاباك، الأوامر في الساعة 3:59 و53 ثانية، باغتيال أبو العطا"، مشيرة الى أن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو قد وصل الى "الحفرة" في مبنى وزارة الجيش الكرياه.

وعن تفاصيل الاغتيال، وفق الصحيفة، "فإن طائرة ايتان أطلقت صاروخا من نوع نمرود أصاب الحائط الذي ارتكز عليه السرير الذي نام عليه أبو العطا"، وفق زعمها.

وتصف الصحيفة الصاروخ، بأنه "نصف نشط، موجه بالليزر، ويمكن تشغيله ليلا ونهارا، ويمكن أن يكون مسار رحلته أقل من ارتفاع السحب، بينما تستخدم مجموعة من الجنود علامة ليزر لتوجيهه إلى هدف بعيد، ويتم تشغيل الصاروخ بوقود صاروخ وله رأس قتالي 14 كجم".

وتفرد هذا الصاروخ هو نطاق عملياته، ويتراوح من 26 إلى 50 كم (حسب الطراز)، مقارنةً بـ 3-8 كم من الصواريخ مثل تاو، و8 كم من هيلفاير، ويمكن تثبيت منصة الإطلاق الأربعة صواريخ على سيارة دفع رباعي أو مركبة حاملة صواريخ أو مدرعة قتالية، ويمكن إطلاق الصاروخ أيضًا من منصات جوية، مع التركيز على الطائرات بدون طيار الكبيرة مثل إيتان.

المصدر : وسائل إعلام إسرائيلية