الخارجية التركية: القرار الأمريكي متهور لشرعنة الانتهاكات الإسرائيلية

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 03:29 م بتوقيت القدس المحتلة

الخارجية التركية: القرار الأمريكي متهور لشرعنة الانتهاكات الإسرائيلية

وصفت الخارجية التركية قرار الإدارة الأمريكية بعدم اعتبار المستوطنات الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية مخالفة للقانون الدولي، بأنه "مثال جديد متهور لشرعنة الانتهاكات الإسرائيلية للقوانين الدولية".

وأشار بيان الخارجية التركية اليوم الثلاثاء، إلى أنّ القرار "المؤسف" الذي أعلن عنه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، يضرب بعرض الحائط القوانين الدولية على رأسها، المادة 49 من اتفاقية جنيف الرابعة، وقرار مجلس الأمن رقم 2334 (2016).

وشدد البيان على أنّ المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، تشكل أكبر عائق أمام تحقيق رؤية حل الدولتين، وذكر البيان "كما أنّ نظام القانون الدولي لن يتغير بالتصرفات التعسفية لدولة بعينها، فإنّ تصرفاً مثل هذا لن يكون له أي شرعية في القانون الدولي".

وأكد البيان أنّ تركيا والدول صاحبة المسؤولية في المجتمع الدولي، ستواصل الدفاع عن استقلال دولة فلسطين والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق.

والإثنين، أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في مؤتمر صحفي، أن بلاده لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة "مخالفة للقانون الدولي"؛الأمر الذي قوبل برفض واستنكار واضحين فلسطينيا وعربيا ودوليا.

المصدر : شهاب