الخارجية السودانية تتخذ قرارا مفاجئا بشأن مدير المخابرات السابق

الأربعاء 27 نوفمبر 2019 07:38 م بتوقيت القدس المحتلة

الخارجية السودانية تتخذ قرارا مفاجئا بشأن مدير المخابرات السابق

اتخذت وزارة الخارجية السودانية، قرارا جديدا بشأن مدير جهاز الأمن والمخابرات السابق صلاح قوش.

وذكرت صحيفة "السوداني"، أن وزارة الخارجية قد أخطرت بعثاتها في الخارج والمنظمات الدولية بعدم التعامل مع الجواز الدبلوماسي لقوش.

ونقلت صحيفة "الصيحة" عن مصدر في الخارجية قوله إن إلغاء جواز قوش وضع حدا للشائعات بعودته إلى المشهد السياسي.

ونشر موقع "سودان ديلي" نسخة من بيان الخارجية، وخاء فيه مخاطبة مكتب الأمم المتحدة في جنيف وبقية المنظمات الدولية بقرار إلغاء جوازات السفر الدبلوماسية التي يحملها مدير جهاز الأمن السابق صلاح قوش.

وقال البيان "تتشرف البعثة الدائمة للسودان بجنيف بإبلاغ البعثات الدائمة لدى الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية بأن جميع جوازات السفر الدبلوماسية تم إلغاؤها للسيد صلاح عبد الله محمد صالح من جانب السلطات السودانية “وزارة الخارجية".

ووجه القرار بعثة السودان الدائمة بمجلس حقوق الإنسان بجنيف بعدم اعتبار جواز السفر الملغي للمذكور ساري المفعول من الآن، وطالبتها بعدم معالجة أي جواز يحمل اسم صلاح عبدالله الملقب بـ"قوش".

المصدر : وكالات