وزير المالية الفرنسي: الاتحاد الأوروبي مستعد للرد بقوة على أمريكا

الثلاثاء 03 ديسمبر 2019 10:24 ص بتوقيت القدس المحتلة

وزير المالية الفرنسي: الاتحاد الأوروبي مستعد للرد بقوة على أمريكا

قال وزير المالية الفرنسي، إن الاتحاد الأوروبي مستعد للرد بقوة على الولايات المتحدة الأمريكية، بععد تهديدها بفرض ضرائب على منتجات دول الاتحاد الأوروبي.

وتابع الوزير برونو لو مير أن التهديد الأمريكي بفرض ضرائب على المنتجات الفرنسية غير مقبول.

وتسعى فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية للوصول إلى اتفاق حول الضريبة الرقمية التي أغضب إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، معتبرة أن الشركات الأمريكية الكبرى ستكون متضررة بشكل كبير، وهي المقصودة من هذا الإجراء الأوروبي.

وقال مكتب الممثل التجاري الأمريكي، في بيان اليوم الثلاثاء: "تتبع فرنسا سياسات تمييزية ضد الشركات الأمريكية الرقمية، وعلى ضوء هذه الخطوة قد تفرض الولايات المتحدة رسومًا بنسبة تصل إلى 100 بالمئة على السلع الفرنسية تصل قيمتها إلى 2.4 مليار دولار".

وأشار البيان إلى أن واشنطن انتهت من  الجزء الأول من التحقيق "بشأن الضريبة الرقمية الفرنسية وتبين أن هذه الخطوة تمييز ضد الشركات الأمريكية على وجه الخصوص ضد شركات غوغل وفيس بوك وأبل وأمازون".

هذا وتوعد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بالرد على الضرائب الجديدة التي فرضتها فرنسا على الشركات الرقمية.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد ذلك أنه توصل إلى "اتفاق جيد جدا" مع الولايات المتحدة حول الضرائب على عمالقة الإنترنت، مؤكداً أن فرنسا ستعوض تلك الشركات بعد التوصل إلى اتفاق دولي بهذا الشأن.

المصدر : وكالات