هآرتس: نتنياهو يسعى لتجنيد زعماء بالعالم ضد قرار المدعية الدولية

الثلاثاء 21 يناير 2020 12:54 م بتوقيت القدس المحتلة

هآرتس: نتنياهو يسعى لتجنيد زعماء بالعالم ضد قرار المدعية الدولية

قالت صحيفة هآرتس العبرية، إنّ رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو يواصل اتصالاته بزعماء بالعالم، من أجل التدخل لمنع أي إجراءات وملاحقات قضائية لسياسيين ولعسكريين إسرائيليين، في أعقاب قرار المدعية الدولية فتح تحقيق في حرب إسرائيلية ضد الفلسطينيين.

وأشارت الصحيفة إلى اعتزام استغلال نتنياهو فرصة وصول حوالي 40 من قادة العالم إلى "المنتدى العالمي للمحرقة"، الذي سيعقد في "ياد فاشيم" بالقدس المحتلة يوم الخميس المقبل، لحثّهم وتجنيدهم في صراع "إسرائيل" حول العالم ضد قرار المدعية في المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، فاتو بنسودا.

ونقلت صحيفة "هآرتس" عن مصادر مطلعة، على تفاصيل اللقاءات التي سيجريها نتنياهو مع زعماء من العالم خلال زيارتهم البلاد، قولهم إنّه "على الرغم من أن نتنياهو أعلن بأنه سيبحث القضية الإيرانية في المقام الأول خلال الاجتماعات، إلا أنّه سيبحث مع الزعماء أيضًا قرار المدعية الدولية في لاهاي، فاتو بنسودا".

ووفقا للصحيفة فإنّ نتنياهو سيحاول إقناع الزعماء التدخل ضد قرار المدعية الدولية لبدء تحقيق ضد "إسرائيل" وحماس، فيما يتعلق بجرائم الحرب في الضفة الغربية وغزة والقدس، حيث طلبت باسودا من المحكمة أن تبت في مسألة سلطتها لمناقشة الأمر في الأراضي المحتلة.

وسيطلب نتنياهو من زعماء العالم خلال الاجتماعات بهم، بما في ذلك نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لإصدار بيان لدعم مزاعم "إسرائيل" بأن المحكمة ليس لديها سلطة للتدخل في القضية الفلسطينية.

المصدر : وسائل إعلام إسرائيلية