الإمارات تُجدد دعمها لـ "صفقة ترمب":الرفض وجلد الذات دون بدائل تراكم تاريخي ندفع ثمنه !

السبت 01 فبراير 2020 11:54 ص بتوقيت القدس المحتلة

الإمارات تُجدد دعمها لـ "صفقة ترمب":الرفض وجلد الذات دون بدائل تراكم تاريخي ندفع ثمنه !

تواصل الإمارات دعمها لمؤامرة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب التصفوية التي تهدد القضية الفلسطينية، وأعلنها برفقة رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو الثلاثاء الماضي.

ودعا وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، إلى ما أسماه "تبني موقف واقعي واستراتيجية إيجابية تجاه صفقة القرن، الرفض وجلد الذات دون وجود بدائل عملية تراكم تاريخي ندفع ثمنه".

وكتب قرقاش في تغريدتين على حسابه في تويتر، " من المهم أن يخرج اجتماع الجامعة العربية اليوم ومنظمة التعاون الإسلامي الاثنين بموقف بناء يتجاوز البيانات المستنكرة، موقف واقعي وإستراتيجية إيجابية تواجه إحباط السنوات الماضية، الرفض وجلد الذات دون وجود بدائل عملية تراكم تاريخي ندفع ثمنه".

وفي التغريدة الثانية، كتب: "الدعم العربي والإيمان بعدالة القضية الفلسطينية رصيد إيجابي يعول عليه ولا يجب أن يهدر، ولكنه لا يكفي لتغيير موازين النفوذ والقوة، فلا يمكن مواجهة الموقف التفاوضي إلا بموقف تفاوضي مقابل، وما يتم عرضه نقطة انطلاق ولا يعني بالضرورة قبوله، وتبقى السياسة فن الممكن".

يذكر أن سفير الإمارات في واشنطن كان إلى جانب نظيريه البحريني والعماني السفراء العرب الوحيدين الذين حضروا إعلان ترامب عن خطة "صفقة القرن" التي يرفضها الفلسطينيون على اختلاف فصائلهم ومشاربهم رفضا قاطعا.

المصدر : شهاب