شاهد.. الأم فارقت ابنتها في الحياة فالتقتها في الواقع الافتراضي

الأحد 09 فبراير 2020 05:30 م بتوقيت القدس المحتلة

شاهد.. الأم فارقت ابنتها في الحياة فالتقتها في الواقع الافتراضي

تمكنت شركة إنتاج كورية جنوبية من إعادة طفلة صغيرة متوفاة إلى الحياة، لتلتقي أمها للمرة الأخيرة، ولكن ليس في العالم الحقيقي وإنما في عالم الواقع الافتراضي، وباستخدام نظارة "فايف" لشركة "إتش تي سي"، ولمست قصتها قلوب العديد من المشاهدين في كوريا الجنوبية.

واستخدم فريق الإنتاج في الفيلم -الذي بُث الخميس الماضي- نظارة الواقع الافتراضي "فايف" التي ارتدتها الأم داخل أستوديو خاص كي تشاهد مجسما متحركا للطفلة يحاكي ملامح وجهها وصوتها، رغم أنها توفيت عام 2016 إثر مرض عضال نادر في سن السابعة.

وقالت جانغ جي-سونغ (وهي أم لأربعة أطفال) في اللحظة التي قابلت فيها ابنتها المتوفاة نايون: "ربما تكون هذه جنة حقيقية"، وأضافت "قابلت نايون التي نادتني بابتسامة، ولوقت قصير جدا، لكنه وقت سعيد للغاية، أعتقد أنني عشت الحلم الذي طالما أردته أن يتحقق".

والفيلم الوثائقي، الذي أنتجته شركة "إم بي سي دوكيومنتاري" (قناة كوريا جنوبية مقرها سول)، ويحمل عنوان "قابلتُكِ"، وبُث على الهواء في 6 فبراير/شباط الجاري.

ولمدة ثمانية أشهر، استخدم فريق الإنتاج تقنية الواقع الافتراضي لتجسيم وجه وجسم وصوت نايون، وحدث لمّ الشمل "الافتراضي" في حديقة كانت للأم وابنتها ذكريات فيها.

وتم تسجيل حركة النموذج ثلاثي الأبعاد للطفلة بتقنية التقاط الحركة، وتنفيذه على الشاشة لإعادة إنتاج المشهد في أستوديو الواقع الافتراضي.

المصدر : وكالات