البحرين تعلن ارتفاع إصابات كورونا إلى 17 حالة

الثلاثاء 25 فبراير 2020 05:44 م بتوقيت القدس المحتلة

البحرين تعلن ارتفاع إصابات كورونا إلى 17 حالة

أعلنت وزارة الصحة البحرينية تسجيل 9 حالات جديدة مصابة بفيروس كورونا (كوفيد 19) لمواطنين بحرينيين وسعوديين قادمين من إيران عن طريق دبي والشارقة عبر مطار البحرين الدولي، ليصل العدد الإجمالي للحالات المصابة حتى هذه اللحظة إلى 17 حالة مصابة في البحرين.

وأكدت الوزارة أنها تقوم بإجراء الفحوصات اللازمة لكافة المسافرين القادمين من الدول الموبوءة فور وصولهم إلى مطار البحرين الدولي في القاعة المخصصة لهذا الشأن.

وأشارت الوزارة إلى أن نتائج التحاليل التي تمت للحالات التسع الجديدة أكدت إصابة هذه الحالات بالفيروس وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة مع الحالات المصابة وذلك بنقلهم الفوري إلى مركز إبراهيم خليل كانو الصحي بمنطقة السلمانية، وعزلهم لتلقي العلاج والرعاية اللازمة.

وأوضحت وزارة الصحة بأن الحالات التسع هي لأربع مواطنات قادمات من إيران عبر الشارقة وثلاثة مواطنين اثنان منهما قادمان من إيران عبر الشارقة وواحد عبر دبي إلى جانب مواطنتين سعوديتين قادمتين من إيران عبر الشارقة، مؤكدةً أن الحالات الجديدة يخضعون وجميع الحالات المصابة سابقاً لمتابعة مستمرة وعناية فائقة من قبل الفريق الطبي المختص، وأنه تم نقل مرافقي المصابين للعزل أيضا كإجراءٍ احترازي بعد التأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.

ونوهت أن الحالات المصابة وصلت إلى المملكة قبل صدور قرار شؤون الطيران المدني بتعليق جميع الرحلات القادمة من مطار دبي الدولي ومطار الشارقة الدولي لمدة 48 ساعة.

ولفتت الوزارة إلى أنها وبالتنسيق مع الجهات المعنية تقوم بجميع الاجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة لمكافحة الفيروس، حيث يتم فحص جميع القادمين لمطار البحرين الدولي المشتبه إصابتهم بالفيروس للتأكد من عدم إصابتهم به، وفي حال ظهور الأعراض عليهم يتم نقلهم فورا للعلاج بعد التأكد من نتائج التحليل، وعزلهم في المراكز المخصصة حسب البروتوكولات الطبية لمكافحة فيروس كورونا COVID 19، والإرشادات العالمية وإرشادات مجلس الصحة الخليجي وحسب ما أوصت به منظمة الصحة العالمية.

وأهابت وزارة الصحة بكافة المواطنين والمقيمين إلى أنه في حال شعورهم بالأعراض المرتبطة بفيروس كورونا (كوفيد 19) البقاء في مقر سكنهم في غرفة منفصلة، والاتصال برقم 444، واتباع التعليمات التي ستعطى لهم من قبل الفريق الطبي، مع ضرورة تجنب الاختلاط بالآخرين.