مدير "الصحة العالمية" يوجه رسالة إلى الملك سلمان بشأن مكافحة كورونا

الخميس 26 مارس 2020 10:02 م بتوقيت القدس المحتلة

undefined

وجه مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم، 3 رسائل لقادة دول مجموعة العشرين، بشأن مكافحة فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة)، وصلت إلى 198 دولة ومنطقة حول العالم.

وكتب أدهانوم، على "تويتر"، اليوم الخميس: "شرفت بالحديث إلى قمة العشرين، غير العادية، بشأن مكافحة "كوفيد - 19"، التي ترأسها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز".

ووجه مدير عام منظمة الصحة العالمية، رسالة شكر للملك سلمان، قال فيها: "شكرا جزيلا لكم، ولقادة قمة العشرين على ما تعهدوا به من التزامات مالية لدعم جهود منظمة الصحة العالمية في مكافحة فيروس كورونا المستجد"، مضيفا: "معا سنقضي على كورونا".

وقرر المشاركون في قمة مجموعة العشرين، اليوم الخميس، تخصيص أموال لمنظمة الصحة العالمية من أجل مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، وقال البيان الختامي للقمة: "مجموعة العشرين مستعدة لعمل كل ما باستطاعتها وكل ما يلزم من أجل التغلب على هذا الوباء، إلى جانب منظمة الصحة العالمية وصندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى".

وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة)، نصف مليون مصاب، بينهم أكثر من 23 ألف حالة وفاة، بينما تعافى أكثر من 122 ألف شخص، وفقا لآخر الإحصائيات العالمية، اليوم الخميس، لـ 198 دولة ومنطقة.

وكانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي، التي مازالت تحتل المرتبة الأولى عالميا من حيث عدد المصابين، الذي تجاوز 81 ألفا، تليها إيطاليا بأكثر من 74 ألفا، ثم الولايات المتحدة الأمريكية بأكثر من 74 ألف مصاب.

وتأتي إسبانيا في المرتبة الرابعة بأكثر من 56 ألفا، ثم ألمانيا بأكثر من 40 ألف حالة إصابة، وأصبحت إيران في المرتبة السادسة عالميا بأكثر من 29 ألف حالة إصابة، ثم فرنسا بأكثر من 25 ألفا، وسويسرا بأكثر من 11 ألفا، ثم بريطانيا وكوريا الجنوبية بأكثر من 9 آلاف إصابة في كل منهما.